إسرائيل تغتال شابا فلسطينيا في الضفة الغربية

اغتال جنود الاحتلال الإسرائيلي الخميس، المواطن معتز وشحة (23 عاما)، بعد استهدافهم لمنزله في بلدة بيرزيت شمال رام الله بقذائف صاروخية، في حين هدمت آليات الاحتلال منزلا لأحد أقربائه.

وأفادت مصادر فلسطينية، أن وشحة اغتيل بعد اطلاق قوات الاحتلال نيران رشاشاتها صوب منزله، مشيرة إلى أن سيارات الإسعاف نقلت جثمان الشهيد إلى المستشفى، بعد انسحاب قوات الاحتلال من محيط المكان، الذي شهد منذ ساعات الصباح الباكر مواجهات عنيفة، أسفرت عن إصابة أحد المواطنين بالرصاص الحي والعشرات بحالات اختناق.

وبالتزامن مع ذلك، هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي منذ ساعات الصباح الباكر منزل الأسير المحرر ثائر وشحة، بعد مداهمة البلدة، واعتقلت مواطنين اثنين في بلدة بيرزيت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث