المفاوضات خديعة تهدف لترتيبات جديدة للضفة فقط