الليبيون يمارسون حياتهم الطبيعية رغم تفشي أعمال العنف