نيمار.. كأس العالم ينتظر الأفضل

المصدر: إعداد:بتول السلطي

الكثير يشبهونه بالأسطورة بيليه والبعض الآخر يقول انه أفضل من ليونيل ميسي، إلى جانب مهارته داخل المستطيل الأخضر، يعدّ نيمار واحداً من أثرى اللاعبين بفضل تعاقداته ونمط حياته المترف، ومن الجدير ذكره أنه سبق أن وقع على أول عقد احترافي حين كان عمره 17 عاماً مع نادي سانتوس البرازيلي حيث كان يحصل على حوالي 1.2 مليون دولار كل عام.

وحين بلغ 18 عاماً، رفض ناديه سانتوس عرضاً قيمته 20 مليون دولار من نادي ويستهام يونايتد الإنكليزي لضم اللاعب آنذاك. وفي وقت لاحق من العام 2010 رفض نيمار عرضاً تقدم به نادي تشيلسي الانكليزي كان سيحصل بمقتضاه على 4.8 مليون دولار سنوياً. وحينها بدأ يبزغ نجمه مع منتخب البرازيل.

ثم وافق نيمار بعدها على التجديد لـ5 مواسم مع ناديه سانتوس على أن يحصل على حوالي 4 ملايين دولار في الموسم. وبدأ تتجه الأنظار إليه بشكل مكثف بعد أن بدأ يشبهه كثيرون ببيليه وبعدما صرح بيليه نفسه بأن نيمار يتفوق بالفعل على ليونيل ميسي.

ودفع نادي برشلونة الاسباني 119 مليون دولار العام الماضي للحصول على خدمات نيمار. لكن الصفقة شابها قدر كبير من الجدل حين تم الكشف عن أن مبلغاً قيمته 54 مليون دولار من اجمالي الصفقة قد تم دفعها إلى والدي نيمار. وهو ما أدى لتقدم رئيس البارسا، ساندرو روزيل، باستقالته.

ووقع نيمار على عقد مدته 5 مواسم مع برشلونة بقيمة قدرها 76.8 مليون دولار وراتب سنوي يقدر بـ15.4 مليون دولار. ويجني اللاعب الذي يبلغ من العمر 22 عاماً من وراء تعاقداته الاعلانية على 16 مليون دولار سنوياً. وسبق أن اختارته محطة يوروسبورت ليحصل على لقب “الرياضي الأكثر تسويقاً” خلال العام 2013.

وسبق له أن وقع في 2011 على عقد مع شركة نايك بقيمة قدرها مليون دولار سنوياً. وقام نيمار بشراء يخت فخم تقدر قيمته بـ 8 مليون دولار ونفق على صيانته 120 ألف دولار سنوياً. كما يمتلك تشكيلة كبرى من السيارات، من بينها بورش باناميرا تربو. كما أنه يصرف قدراً ليس بالبسيط من الأموال على الأقراط التي يرتديها وعلى قصّة شعره الشخصية. وإذ تجمعه قصة حب حالياً مع الممثلة البرازيلية برونا ماركيزين. ولنيمار ابن يدعى دافي لوكا من علاقة غرامية سابقة. ويقال إنه يدفع 15 ألف دولار شهرياً لدعم الطفل. هذا ولم يشتري نيمار منزلاً له في برشلونة حتى الآن.

أما عن مشاركته في الحدث العالمي المونديال اكد نجم برازيل الأول نيمار دا سيلفا انه لا يفكر في احراز لقب صاحب الحذاء الذهبي بأن يصبح هدافا للبطولة وانما ينصب اهتمامه على البرازيل وقدرتها على التتويج بكأس العالم.

ولم يخيب نجم سانتوس السابق الآمال المعقودة عليه فقد سجل حتى الآن أربعة أهداف للبرازيل وساعدها للوصول الى ربع نهائي كاس العالم، كما سيكون نجم السامبا الذي تعرض لإصابة بالفخذ أثناء مشاركته أمام تشيلي على موعد للقاء كولومبيا في القمة اللاتينية لدور الثمانية في كاس العالم وسيقود الهجوم البرازيلي في سهرة الجمعة القادمة.

“عيد ميلاد سعيد، أنت مثلي الاعلى” عبارات هنأ من خلالها نيمار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عيد ميلاده السابع والعشرين، هذه الكلمات جاءت على عكس تصريحات الاسطورة بيليه التي قال فيها إن نيمار أفضل من ميسي.

لكن في النهاية كأس العالم ينتظر الأفضل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث