فيديو.. “شباب ضد الاستيطان” في خطر

المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

تلقى نشطاء تجمع شباب ضد الاستيطان في مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية، تهديدات مباشرة من جنود بجيش الاحتلال متواجدين في الخليل، محاولين الانتقام من نشطاء التجمع بعد تصويرهم ونشرهم فيديو لجندي إسرائيلي يعتدي على طفل بشارع الشهداء ويهدد بإطلاق النار عليه وعلى المصورين.

وقال نشطاء شباب ضد الاستيطان إنه وبعد نشر الفيديو، فصل الجندي من جيش الاحتلال، فيما نظم المستوطنون حملة تضامن ضخمة مع الجندي، ووصل عدد المعجبين في صفحة خصصت لدعمه على “فيس بوك” أكثر من 120 ألف معجب، ونظمت مظاهرات في الخليل وتل أبيب تضامنا معه للمطالبة بإطلاق العنان للجنود لإطلاق الرصاص على المواطنين الفلسطينيين كما يشاؤون.

ويتابع النشطاء إنه وبعد الانتشار الواسع للفيديو عالمياً ومحلياً، بدأ الجنود بحملة الانتقام من نشطاء التجمع من خلال اقتحام مركز شباب ضد الاستيطان مرتين وتهديد النشطاء، كما تلقى التجمع رسائل تهديد بالقتل على صفحة التجمع على “فيس بوك”.

وقال محمد الزغير عضو اللجنة التنسيقية للتجمع إن: “نشطاء التجمع لن يتوقفوا عن مقاومة الاحتلال، وطلب من جميع الأهالي تصوير الجنود والمستوطنين لفضحهم في جميع المحافل الدولية والمحلية”، وطالب: “القيادة الفلسطينية بالإسراع لتوقيع اتفاقية روما التي تخول فلسطين لتصبح عضوا في محكمة الجرائم الدولية”.

يذكر أن تجمع شباب ضد الاستيطان، هو تجمع شبابي فلسطيني غير حزبي يعمل على مقاومة الاحتلال والاستيطان بالطرق الشعبية السلمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث