امرأة ترشق هيلاري كلينتون بحذاء

لوس أنجلوس – قال متحدث باسم جهاز أمن الرئاسة الأمريكية الخميس إن إمراة ألقت حذاء على وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون التي كانت تلقي كلمة في فندق في لاس فيجاس لكن كلينتون انحنت وتفادت الحذاء وواصلت كلمتها.

وقال جورج اوجيلفي المتحدث باسم جهاز أمن الرئاسة إن المرأة التي رمت الحذاء لم تكن تحمل دعوة لحضور كلمة كلينتون في فندق ماندلاي باي وأن أفرادا من الجهاز وحراسا بالفندق رصدوا المرأة قبيل الحادث.

وقال “اقترب أفراد جهاز أمن الرئاسة وحراس الفندق منها لكنها ألقت الحذاء وجرى اعتقالها على الفور”.

وبثت محطة (كيه.تي.إن.في) التلفزيونية تسجيلا مصورا للحادث يظهر كلينتون (66 عاما) تنحني لتفادي جسم أثناء وقوفها على المنصة.

وقالت صحيفة لاس فيجاس ريفيو جورنال إن السيدة الأمريكية الأولى سابقا مزحت بشأن الحادث عندما استمرت في كلمتها أمام ألف شخص كانوا يحضرون مؤتمرا حول إعادة تدوير المعادن.

وبحسب الصحيفة قالت كلينتون مازحة “هل هذا شخص يلقي شيئا علي؟ هل هذا جزء من سيرك الشمس؟”

وإلقاء الأحذية على الساسة أحد أشكال الاحتجاج في الكثير من مناطق العالم. ففي عام 2008 ألقي حذاء على الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن أثناء مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء العراقي في بغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث