قنابل الغاز في صفوف طلبة فلسطينيين

بيت لحم- لم يعد حرم مدرسة ذكور الخضر في بيت لحم جنوبي الضفة الغربية، التي تضم نحو 300 طالب فلسطيني، ونحو 30 معلما، آمنا بالنسبة لهم، ففي أية لحظة قد يقتحم الجنود المكان، لتندلع مواجهات في المنطقة المحيطة، تثير الرعب والخوف في نفوس الطلبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث