عتمة عربية واحدة

نجح التيار الكهربائي الغائب الحاضر بتوحيد الشعوب العربية ، وأصبحت سعادة المواطن العربي تتناسب طردا مع المدة التي يزوره فيها نور الحكومة إلى بيته . .

ومن عتمات الليالي أضاءت المواهب الدفينة في الرسم والغناء والشعر الذي يتغزل بانقطاع الكهرباء.

ودخل العرب في منافسة حادة للتعبير عن اشتياقهم للتيار الخجول الذي ما إن يطل برأسه حتى يتوارى لساعات إن لم يكن لأيام ..