صور.. داعش يسقط طائرة عراقية شمال بغداد

صور.. داعش يسقط طائرة عراقية شمال بغداد
المصدر: إرم- من أحمد العسكري

نشر تنظيم الدولة الإسلامية صورا لاستهداف طائرة هليكوبتر عراقية وحطامها، يقول إنها سقطت بنيران عناصره في بيجي شمال العاصمة العراقية.

وقال تنظيم “الدولة الإسلامية”، إن عناصره قاموا بأطلاق صاروخ مضاد للطائرات على مروحية تابعة للجيش العراقي، في منطقة الصينية بالقرب من مصفاة بيجي النفطية، شمال تكريت، مركز محافظة صلاح الدين العراقية.

وقال “داعش” إن عناصره، تمكنت من إسقاط الطائرة، وإن طيارين إثنين كانوا على متنها، قتلا في الحال.

ونشر التنظيم مجموعة من الصور والمشاهد، تظهر استهداف طائرة عسكرية من نوع هليكوبتر بصاروخ مضاد للطائرات، وحطام لطائرة عسكرية، وأجزاء من محركها، بالإضافة إلى ما تبدو جثة لأحد الطياران داخل الحطام.

وكانت وزارة الدفاع العراقية أعلنت أمس الأربعاء، عن سقوط طائرة تابعة لها إثر اصطدامها بأسلاك كهربائية، تعرف بـ “الضغط العالي”.

وحاولت شبكة إرم الإخبارية التأكد من مصدر أمني عراقي، إلا أن عمليات بغداد، رفضت تقديم أي معلومات حول حادث سقوط الطائرة، ولم تؤكد أو تنفي عملية إسقاطها بنيران تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وبحسب خبراء أمنيين، اطلعت شبكة إرم على آرائهم، وشاهدو الصور التي نشرها تنظيم “داعش”، فإن السلاح الذي استخدم في إسقاط الطائرة العراقية، والذي يظهر في الصور، هو من نوع “ستريلا” روسي الصنع، أو مايعرف بـ ( SA-7 ) المطوّر.

وقال الخبراء إن هذا النوع من الصورايخ، تابع في الأساس إلى الجيش العراقي، ويعتقد أن تنظيم “داعش” حصل على كميات كبيرة من الأسلحة الحديثة والمتطورة، وصواريخ “أرض جو” حرارية، لدى استيلائه على مقرات الجيش العراقي في الموصل، قبل انسحاب أفواج من الجيش العراقي من دون قتال، الأمر الذي قد يصعب مهمة سلاح الطيران، والطيران الاستطلاعي، في الحرب الدائرة ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق والشام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث