الخليج الإماراتية: لحظة مصرية تاريخية

الخليج الإماراتية: لحظة مصرية تاريخية

الخليج الإماراتية: لحظة مصرية تاريخية

تحدثت صحيفة الخليج الإماراتية عن اللحظات التاريخية التي تمر بها مصر، خاصة بعد الإطاحة الشعبية بحكم الرئيس المعزول محمد مرسي، ووصول البعض لوصف قائد القوات المسلحة عبد الفتاح السيسي بـ”ناصر القرن الواحد والعشرين”.

 

وقال الكاتب فيصل جلول إن مصر تملك فرصة قوية إذا ما أرادت استئناف زعامتها للعالم العربي، وهي التي حاربت الوجود الأمريكي، ورفضت مؤخراً تعيين السفير روبيرت فورد ممثلاً للأمريكان في القاهرة، خوفاً من أن يثير الفتن في المنطقة مرة أخرى.

 

كما تطرق إلى زيارة وزير الخارجية نبيل فهمي الأخيرة إلى روسيا، والمطالبات المصرية الرسمية بخلو منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، إلى جانب الإشارة في المؤتمر الصحفي في موسكو إلى القضية الفلسطينية.

 

وختم الكاتب بتكهنات حول التواجد الروسي المكثف في المنطقة، خاصة مع تصريحات فهمي ودعوته نظيره الروسي لزيارة البحر الأحمر والمنطقة، إلى جانب المؤشرات التي تتوقع انسحاب الولايات المتحدة من الشرق الأوسط، وهو ما حمل مصر على محاولة استعادة مكانتها في المنطقة واستعادة دورها المركزي العربي، وقال “الواضح تماماً أن النظام المصري الجديد ما عاد واثقاً بأن المصالح المصرية تتأمن من خلال علاقات التبعية مع الولايات المتحدة وإسرائيل، ولعل واحداً من الأسباب التي تقف وراء إطاحة مرسي هو أنه كان يريد لهذه العلاقات الأحادية أن تستمر بشروطها السابقة معتقداً أن أمريكا مازالت تحتفظ بـ99 في المئة من أوراق السياسة الإقليمية والعالمية، وأن الروس وغيرهم لا يحسمون الشيء الكثير في العلاقات الدولية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث