أوامر بالإخلاء على غرف الطلبة الإسرائيليين بجامعة نيويورك

أوامر بالإخلاء على غرف الطلبة الإسرائيليين بجامعة نيويورك
المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

أوردت مواقع إسرائيلية، أن الطلبة اليهود بجامعة نيويورك وجدوا على أبواب غرفهم في الإقامة الجامعية ملصقات، تأمرهم بإخلاء المكان مثل تلك التي يتلقاها الفلسطينيون في الضفة الغربية.

وكان وراء هذه الحملة طلبة متعاطفون مع الشعب الفلسطيني، عبروا بهذا الأسلوب عن احتجاجهم على سياسة الاحتلال الإسرائيلي في طرد السكان الفلسطينيين من منازلهم بحجة عدم الحصول على ترخيص للبناء فوق أراض إسرائيلية.

وتضمنت الملصقات الرسالة التالية :” إننا ناسف لإبلاغك أن الجناح الخاص بك معد للهدم في غضون 3 أيام (…) إن لم تخل الملكية قبل منتصف الليل يوم 25 أبريل 2014 نحتفظ بحق تدمير جميع الممتلكات المتبقية (…) إننا لسنا مسؤولين عن الممتلكات أو الأشخاص المتبقين داخل المباني ، سيتم إرفاق رسوم الهدم إلى حسابكم الجامعي الخاص”.

” إن تدمير منازل الفلسطينيين كجزء من محاولات دولة إسرائيل الجارية لتطهير المنطقة من السكان العرب عرقيا و الحفاظ على طابع يهودي حصري للدولة، عن طريق تدمير منازل الفلسطينيين، لتتيح الدولة مساحات للمستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية”.

وتختتم أوامر الإخلاء بالعبارة التالية :” هذا ليس إخطارا حقيقيا، بل يهدف إلى لفت الانتباه إلى الواقع الذي يواجه الفلسطينيين بشكل منتظم”.

وأوردت المواقع الإسرائيلية أن حملة مشابهة عرفتها جامعات أمريكية أخرى مثل فلوريدا اتلانتيك سنة 2012 و هارفارد سنة 2013.

وبلغ عدد المهجرين من الضفة الغربية و القدس 1100 حسب تقديرات الأمم المتحدة، حيث ارتفعت نسبتهم 25% خلال سنة 2013.

ويتم هدم المنازل الفلسطينية وطرد الأسر منها، بحجة عدم حصولها على ترخيص للبناء فوق أراض إسرائيلية، وهو ترخيص يعتبر الحصول عليه من سابع المستحيلات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث