حاكم دبي ورئيسة تشيلي يبحثان توسيع آفاق التعاون

حاكم دبي ورئيسة تشيلي يبحثان توسيع آفاق التعاون

دبي – استقبلت رئيسة جمهورية تشيلي، ميشيل باتشيليه، في قصر لامونيذا الرئاسي في العاصمة سانتياجو الجمعة، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية، إن “الشيخ محمد بن راشد أجرى مباحثات مع رئيسة تشيلي تناولت عددا من المواضيع والقضايا الدولية والثنائية ذات الاهتمام المشترك وسبل توسيع آفاق التعاون وعلاقات الصداقة بين البلدين، لا سيما في الميادين الاقتصادية والثقافية والنقل الجوي وما إلى ذلك”.

وأعرب حاكم دبي عن تفاؤله بالنتائج التي ستسفر عنها زيارته إلى تشيلي، خصوصا على صعيد التبادل الثقافي والسياحي وبناء شراكات استثمارية متنوعة بين الجانبين.

وأكد على دور القطاع الخاص في هذا الشأن وتوفير التسهيلات اللازمة للشركات العامة والخاصة من قبل حكومتي البلدين والجهات المعنية فيهما، من أجل الوصول إلى الأهداف المشتركة وتحقيق التقارب بين الشعبين في شتى الاتجاهات والقطاعات خصوصا الثقافية منها والسياحية.

بدورها، رحبت باتشيليه بزيارة نائب رئيس الإمارات ووصفتها “بالتاريخية” -بحسب الوكالة الإماراتية- “كونها تفتح الأبواب بين المسؤولين في البلدين ورجال الأعمال والشركات لبناء وإقامة استثمارات مشتركة تحقق للطرفين فوائد اقتصادية وبناء علاقات إنسانية وثقافية تعزز العلاقات التجارية والاستثمارية وغيرها”.

وعقب المحادثات، شهد نائب رئيس الإمارات ورئيسة تشيلي حفل التوقيع على اتفاقية ثنائية بين البلدين تتصل بتجنب الازدواج الضريبي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل ورأس المال لشركات النقل الجوي والشحن الدولي.

وشهدا أيضا التوقيع على مذكرة تفاهم خاصة في العلاقات الثقافية وتعزيز التبادل الثقافي بين الحكومتين والتعاون في هذا المجال، مع التأكيد على أهمية تطوير وسائل الحوار بين مختلف الثقافات الدولية والمساهمة في بناء جسور التواصل الثقافي بين الشعوب من أجل السلام والتعايش والاستقرار.

ووقع على الاتفاقية والمذكرة عن الإمارات، وزير الخارجية الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، فيما وقعها عن الحكومة التشيلية وزير الخارجية ايرالدو مونيوز .

وكان حاكم دبي وصل إلى تشيلي في وقت سابق الجمعة، قادما من الأرجنتين التي وصلها الخميس 24 نيسان/ أبريل، في إطار جولة له في قارتي أمريكا الشمالية والجنوبية بدأها بزيارة المكسيك الأحد 20 نيسان/ أبريل.

وتشمل الجولة على التوالي المكسيك، في أمريكا الشمالية ، ثم البرازيل والأرجنتين وتشيلي في أمريكا الجنوبية.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية في وقت سابق أن الجولة ستستغرق عدة أيام، دون أن تحدد موعدا لنهايتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث