5 ملايين مواطن مصري أحياء يعيشون في المقابر

5 ملايين مواطن مصري أحياء يعيشون في المقابر
المصدر: القاهرة - (خاص) من شوقي عصام

الكثير من الإحصائيات الخاصة بالمواطن المصري، تحاول الحكومات المتعاقبة في مصر إخفاءها، حتى لا يصطدم النظام بالأرقام المخيفة التي تحتويها هذه الإحصائيات، وعلى الرغم من وجود جهاز حكومي يعمل في مجال التعبئة والإحصاء، ويمتلك جميع الأرقام الخاصة بالدولة والمواطن، إلا أن الإخفاء يكون أفضل، لتتراكم الملفات على كل حكومة جديدة.

أكثر من 9 حكومات مرت على مصر، خلال الـ 3 سنوات الأخيرة، ودائماً ما يغمض المسؤولون أعينهم عن العديد من الأرقام حتى لا يصطدموا بالكارثة، ومن أخطر هذه الإحصائيات الموجودة والمخفية، إحصائية سكان المقابر، الذين وصل عددهم إلى 5 ملايين مواطن حي، يعيشون مع أسرهم، بين الأموات.

هذا الرقم كشف عنه، مصدر مسؤول في الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، رفض ذكر اسمه، لافتاً إلى أن هذا الرقم حقيقي ودقيق بحسب إحصائيات انتهت منذ شهرين، لافتاً إلى أن هؤلاء المواطنين يعيشون في مقابر داخل 25 محافظة مصرية، وأن عدد سكان المقابر في إقليم القاهرة الكبرى وحده، الذي يتضمن محافظات القاهرة، الجيزة، القليوبية، 1.6 مليون مواطن.

وقال في تصريحات خاصة، إن البداية الحقيقية لإسكان المواطنين في المقابر يرجع إلى عام 1898، حيث كان عددهم وقتها 10 آلاف، وذلك في منطقة المقابر الموجودة في القاهرة الفاطمية، وتكاثر هذا العدد إلى 25 ألفاً في عام 1910، ثم 50 ألف مواطن في عام 1944، ومع ثورة 23 يوليو وصل العدد إلى 80 ألف مواطن في مجموعة من المقابر والجبانات بالقاهرة والمحافظات، موضحاً أن التوقعات الإحصائية تشير إلى وصول سكان المقابر إلى 10 ملايين مواطن في عام 2030.

وأشار إلى أن تزايد حجم المشكلة، لا يعود إلى وجود أزمة في السكن، ولكنها ترجع إلى ارتفاع أسعار الشقق والعقارات بشكل مبالغ فيه، لافتاً إلى أن المسكن الذي يعيش فيه المواطن بالمقابر، والمكون من غرفة تحت الأرض ودورة مياه، وأحياناً تكون هذه الدورة مشتركة، يصل إيجارها شهرياً ما بين 500 و 1000 جنيه، أما التمليك فيصل سعره إلى 75 ألفاً.

وأوضح المصدر، أن هذه الإحصائية تخضع إلى ما يسمى بـ”سري للغاية”، مثلها مثل إحصائية عدد المسيحيين في مصر، مشيراً إلى أن سكان المقابر يعيشون ضمن كارثة العشوائيات في مصر، المنتشرة في أرجاء مصر، خاصة في القاهرة الكبرى، حيث يصل عدد سكان العشوائيات إلى 28 مليون مواطن، منهم 10 ملايين في العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث