راندا البحيري تنسحب من حملة تمرد السينمائية

راندا البحيري تنسحب من حملة تمرد السينمائية

القاهرة – (خاص) من حسن مصطفى

كشفت الفنانة الشابة راندا البحيري عن أنها وعدد من زملائها قرروا الانسحاب من “حملة تمرد السينمائية”، بشكل نهائي وتأسيس كيان آخر سيتم الإعلان عنه قريبا، وذلك بسبب تصريح أحد مؤسسي الحملة و”أدمن” الصفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، بأنّ الحملة تدعم قرار رئيس الوزراء بمنع فيلم “حلاوة روح” لهيفاء وهبي، مؤكدة أنّ هذا التصرف يتعارض مع أهداف الحملة التي أنشئت من أجلها.

وقالت راندا المنسق الفني للحملة: “الحملة أنشئت من أجل إتاحة عرض الأفلام المستقلة ودعم حرية الإبداع، وعدم إقصاء أي إبداعات من أي نوع، وهذا ما تم الإعلان عنه في بيان التدشين الرسمي للحملة واتفق عليه الجميع، بينما قرار رئيس الوزراء يعتبر تعديا على حرية الإبداع، وعلى الدستور المصري الذي يتيح حرية الإبداع للجميع”.

وأضافت راندا: “قررنا الانسحاب الكامل وعدم تحمل أي مسئولية لأي تصريحات على صفحة الحملة، وتكوين كيان جديد يدعم حرية الإبداع للجميع ويساند السينمائيين المستقلين”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث