هند صبري: الأمومة لم تمنعني من العودة للفن

هند صبري: الأمومة لم تمنعني من العودة للفن
المصدر: القاهرة- (خاص) من محمد إبراهيم

تعود الممثلة هند صبري إلى جمهورها هذا العام بعملين مختلفين بعد غياب عن الساحة الفنية لارتباطات أسرية؛ الأول في السينما من خلال فيلم “الجزيرة 2″، والثاني على الشاشة الصغيرة بمسلسل كوميدي “إمبراطورية مين” سيعرض في رمضان القادم.

وأكدت هند، أن الأمومة لم تمنعها من العودة إلى الفن، حيث أبدت سعادتها بالعودة التي وصفتها بالـ”ممتازة” من خلال عملين يحملان أدواراً مختلفة تماماً، وتابعت: “دوري في فيلم الجزيرة يدور حول فتاة صعيدية تعيش وسط عالم مليء بالثأر والقتل، أما في مسلسل “إمبراطورية مين”، فأقدم حالة كوميدية مختلفة من قلب المجتمع المصري”.

وكشفت أنها أوشكت على الانتهاء من تصوير مشاهدها ضمن أحداث الجزء الثاني من فيلم الجزيرة، وأوضحت أن قصة الحب التي جمعتها مع منصور الذي يلعب بطولته الممثل أحمد السقا، سوف تتطور لتأخذ حيزا كبيرا ضمن مشاهد وأحداث العمل.

وأكدت، أن الفيلم يناقش تطور الأحداث التي تمر بها مصر منذ ثورة يناير، وسيلقي مخرج العمل شريف عرفة، بالتنسيق مع المؤلف محمد دياب، الضوء على كيفية تورط منصور الحفني في أحداث ثورة يناير لمساندة النظام.

وعن مسلسلها الجديد، أوضحت أنها تواصل تصوير مشاهدها في المسلسل الكوميدي “إمبراطورية مين”، ويشاركها البطولة عزت أبو عوف وسلوى خطاب، تأليف غادة عبد العال وإخراج مريم أبو عوف، مؤكدة أن المسلسل سيعرض في الموسم الرمضاني القادم.

وعن دورها في المسلسل، رفضت الممثلة التونسية الكشف عن ملامح الشخصية التي تجسدها، لكنها أشارت إلى أن حلقات العمل ستكون منفصلة، بمعنى أن كل حلقة ستكون بشخصية جديدة، مضيفة أن العمل يتناول قضايا المجتمع المصري بشكل كوميدي، في محاولة لرسم البسمة على وجوه المصريين، بعد الأحداث السياسية المتلاحقة.

وأكدت أنها تحمست لفكرة تقديم عمل كوميدي جديد، بعد نجاح مسلسل “عايزة أتجوز” الذي قدمته منذ أربعة أعوام، ونال إعجاب الجمهور والنقاد، وتراهن هند على تجربتها الجديدة في استعادة مكانتها المفقودة على الخريطة الرمضانية منذ سنوات.

وحول كيفية اختيارها لأدوارها، أكدت أنها تتحمس للفكرة المختلفة والمناسبة لشخصيتها، ولا تتنازل عن تقديم أعمال جادة حتى وإن استمر غيابها عن الشاشة لسنوات، وأضافت، أنها خلال الفترة الماضية رفضت التعاقد على أعمال جديدة خلال رعايتها لطلفتها الثانية، وأكدت أن السر يرجع إلى رفضها تقديم أفلام شعبية تهدد الذوق العام، تخصم من رصيدها الفني عند جمهورها.

وفيما يخص مشاركتها كضيف شرف في فيلم “لامؤاخذه”، أشارت إلى أنها لا تهتم بمساحة الدور، أو حتى الظهور كضيف شرف في بعض الأعمال الجادة والهادفة، وبررت ذلك قائلة: “إن فكرة الفيلم كانت رائعة وعند قراءة السيناريو لم أتردد في طلب صديقي عمرو سلامة مخرج العمل في الظهور”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث