رحيل ميكي روني نجم سينما “الأبيض و الأسود” الأمريكية

رحيل  ميكي روني نجم سينما “الأبيض و الأسود” الأمريكية
المصدر: إرم - (خاص) من تانيا منيف

رحل، الأحد، نجم سينما “الأبيض و الأسود” الأمريكية ميكي روني، عن 93 عاماً، في منزله، بعد معاناته من تدهور صحته لفترة مديدة.

واشتهر روني بأدائه لشخصية “آندي هاردي” في سلسلة أفلام “هاردي بويز” والتي بدأت بفيلم “إيه فاميلي افير” “مسألة أسرية” عام 1937، كما شارك في فيلم “ناشونال فيلفيت” الحائز على جائزة أوسكار أمام الممثلة إليزابيث تايلور وفيلم “بريكفيست ات تيفانيز” أمام اودري هابيورن.

ودخل روني عالم التمثيل في عامه الثاني بمشاركة أهله بمسرحية، وكان دوره السينمائي الأول هو تجسيده لدور شاب صغير يدخن السيجار في الفيلم الصامت القصير “غير أهل للثقة”، وشارك روني بأكثر من 200 فيلم، وبلغ أوج شهرته في أربعينيات القرن الفائت، و رشح لجائزة أوسكار أربع مرات وفاز بجائزتين منها.

و تزوج روني 8 مرات وعانى من الإفلاس عام 1962، و دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية بأطول مسيرة فنية بالعالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث