انتحار الدولي السلوفاكي ماريك سبيلار

انتحار الدولي السلوفاكي ماريك سبيلار

انتحار الدولي السلوفاكي ماريك سبيلار

أبوظبي- (خاص) من نورالدين ميفراني

أعلن الاتحاد السلوفاكي لكرة القدم، الإثنين، انتحار المدافع الدولي السابق ماريك سبيلار عن سن يناهز 38 سنة، حيث رمى بنفسه من الطابق الخامس لمبنى في مدينة بريشوف (شرق) لأسباب لم توضح بعد.

 

وقال بيان الاتحاد السلوفاكي : “الاتحاد السلوفاكي وكل عائلة كرة القدم بالبلاد تلقت بحزن كبير الوفاة الفاجعة للاعب الدولي السابق ماريك سبيلار ونقدم التعازي لعائلته الصغيرة و لكل عشاق كرة القدم”.

 

ولم تعرف أسباب انتحار المدافع الدولي الذي لعب 30 لقاء دولي رفقة منتخب بلاده ما بين 1997 و 2008 و أنهى مشواره كلاعب كرة قدم في 2007 .

 

وحسب الشرطة المحلية لمدينة بروسوف فاللاعب رمى بنفسه من شقة منزله ولا وجود لشبهة جنائية في الموضوع ، كما أن سيارة الإسعاف حضرت بسرعة لكن سقوطه كان مميتا ولم يكن بالإمكان إنقاذه .

 

ولعب ماريك سبيلار لأندية بيترا درو نوفيس التشيكي وبعده لفريقي تاتران بيرسوف وإف سي كوسيس السلوفاكان قبل أن يعود لتشكيا ويلعب في صفوف بانيك أوسترافا وسيغما أولوموك .

 

كما لعب ماريك لفريق إف سي بروج البلجيكي موسمين قبل أن ينهي مشواره في اليابان حيث لعب لفريق ناغويا موسم 2006-2007 .

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث