قضاء مدة طويلة في الفضاء يجعل قلب الرواد ينتفخ

قضاء مدة طويلة في الفضاء يجعل قلب الرواد ينتفخ
المصدر: إرم - (خاص) من وداد الرنامي

كشفت إحدى الدراسات التي قام بها الباحثون في الكلية الأمريكية لأمراض القلب ،أن تواجد الرواد مدة طويلة في الفضاء قد يتسبب لهم في مشاكل صحية نظرا لتأثير الخروج عن مجال الجابية على فيزيولوجيا القلب .

ويشرح الدكتور “جيمس توماس” المسؤول عن الكشف بالأشعة بناسا :”القلب لا يبذل نفس المجهود عندما يكون في الفضاء ، مما يجعله يفقد الكثير من كتلته العضلية ،وذلك قد يتسبب في عدة مضاعفات بعد عودة الرواد إلى الأرض .ونحن نبحث عن حلول ، من بينها تمارين لتفادي هذه الظاهرة أو الحد منها تماما”.

واتضح أن تلك التمارين قد تساعد أيضا أشخاصا عاديين يعانون من أمراض قلبية تسببت في شل حركتهم ، وكذا المرضى الذين يعانون من تشوهات خلقية على مستوى القلب.

وأجريت الدراسة على 12 رائدا في ناسا ، خلال وجودهم في محطة فضائية دولية ، فظهر من خلال الصور بالأشعة أن حجم القلب ازداد بنسبة 10 بالمالئة ، وهي النسبة نفسها التي توقعها الباحثون بعد حسابات رياضية .

ويعود القلب إلى حجمه الطبيعي مباشرة بعد عودة الرواد إلى الأرض ، إلا أن تأثيرات هذا الانتفاخ على المدى البعيد تبقى مجهولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث