الإمارات الأولى عربيا في مؤشر السعادة

الإمارات الأولى عربيا في مؤشر السعادة

الإمارات الأولى عربيا في مؤشر السعادة

 

دبي ـ أكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تعليقاً على نتائج المسح الثاني للأمم المتحدة لمؤشرات السعادة والرضا بين الشعوب، والتي جاءت دولة الإمارات فيها في المركز الأول عربياً، وفي المركز الـ 14 على مستوى شعوب العالم، أن تحقيق سعادة المواطنين كان نهج الآباء المؤسسين لهذه الدولة، وهو رؤية للحكومة بجميع قطاعاتها ومؤسساتها ومستوياتها، ومنهج عمل يحكم جميع سياسات وقرارات الدولة.

 

وأضاف الشيخ محمد بن راشد في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الإمارات، “أن الشغل الشاغل لرئيس الإمارات خليفة بن زايد آل نهيان هو إسعاد المواطنين وتحقيق الرفاهية لهم، وتوفير الحياة الكريمة لأبنائهم وأسرهم”.

 

وأكد بمناسبة إصدار هذا المسح العالمي للسعادة والرضا بين الشعوب، أن “تحقيق السعادة للناس هي غايتنا وخدمتهم هدفنا، ورضاهم هو مقياس نجاحنا، وأن جميع الخطط التنموية التي اعتمدناها والمبادرات التي أطلقناها وجميع السياسات والقوانين الحكومية، تشترك في غاية واحدة نسعى لها وهي تحقيق السعادة لمواطنينا، وما تحقق خلال الفترة السابقة ما هو إلا مرحلة أولى سيتبعها المزيد من العمل والإنجاز”.

 

وتابع نائب رئيس الدولة “سعادة الفرد هي البداية لمجتمع مستقر مطمئن ومنتج، ولذلك بدأت المنظمات الدولية المعنية بالتنمية مراجعة المقاييس الحقيقية التي تقيس بها نجاح الحكومات لتركز بشكل متزايد على قياس مشاعر الرضا والسعادة التي تتمتع بها الشعوب كمدخل أساسي لتحقيق تنمية مستدامة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث