دراسة تثير تساؤلات حول دواء جديد للقلب

دراسة تثير تساؤلات حول دواء جديد للقلب

دراسة تثير تساؤلات حول دواء جديد للقلب

 

امستردام- كشفت دراسة اكلينيكية محدودة قدمت إلى مؤتمر الجمعية الأوروبية لأمراض القلب الذي عقد في امستردام أن التجربة الواقعية تشير إلى أن المرضى يتوقفون عادة عن استخدام عقار القلب الجديد (بريلينتا) الذي تنتجه شركة استرا زينيكا.

 

وقد تثير الدراسة تساؤلات حول الدواء الذي تسعى الشركة المنتجة ان يحل محل أدوية قديمة ستفقد الحماية التي توفرها لها براءة الاختراع لكن شركة استرا زينيكا نفسها قللت من أهمية الدراسة.

 

الدراسة التي قدمت الثلاثاء إلى المؤتمر شملت 367 مريضاً وأظهرت أن 14% من المرضى توقفوا عن أخذ الدواء الذي يزيد من سيولة الدم قبل الموعد الذي قرره لهم الاطباء وتحولوا إلى أدوية أخرى وعادة ما يرجع ذلك إلى صعوبة في التنفس.

ويستخدم دواء بريلينتا لمنع تكرار الازمات القلبية والجلطات الدماغية.

 

واستمرت الدراسة من ديسمبر/ كانون الاول 2011 حتى نفس الشهر من العام التالي. وقال الدكتور توماس برجميجر من مستشفى سان انطونيو في هولندا وزملاؤه ان ترك الدواء بسبب صعوبة التنفس كان أكثر من المتوقع.

 

وقالت متحدثة بإسم شركة استرا زينيكا أنه على الرغم من أن معدل الإنقطاع عن الدواء كان أعلى من المعدل الذي رصدته الدراسة الأصلية التي حصلت الشركة بموجبها على براءة الإختراع وشملت 18 الف مريض وحصل بموجبها دواء بريلينتا على الرخصة الا أن المعدل يماثل المعدل الذي سجل بالنسبة للدواء المنافس (بلافيكس) الذي تنتجه شركة سانوفي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث