صور .. فلسطينيون يعيدون “أبو عرب” إلى مسقط رأسه

صور .. فلسطينيون يعيدون “أبو عرب” إلى مسقط رأسه
المصدر: إرم – (خاص)

في بادرة هي الأولى من نوعها، قرر ناشطون في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، تشييد قبر رمزي للشاعر والفنان الفلسطيني إبراهيم محمد صالح “أبو عرب”، الذي غيبه الموت الأحد 2 آذار/ مارس، عن عمر ناهز 83 عاما، وذلك في قرية “الشجرة”، مسقط رأس “شاعر الثورة الفلسطينية”.

ولاقت هذه الخطوة النبيلة، التي أقدمت عليها المحامية نائلة عطية “أم كرمل” وعدد من أهالي القرية، إعجاب وتقدير محبي الشاعر الراحل، حيث كتبت الناشطة الفلسطينية فاطمة أبو جابر، على صفحتها في “فيس بوك”، “باسمي وباسم كل اللاجئين الفلسطينيين في كل بقاع العالم، أتقدم لأم كرمل بالشكر الجزيل، شعوري بالفرح بأنك أعدت روح فناننا الشعبي والتاريخي المرحوم “أبو عرب” إلى الشجرة”.

وأضافت: “استرح “أبو عرب”، عدت إلى قريتك ولم تُترَك روحك هائمة كأرواحنا في الغياب، طوبى لروحك والرحمة والسلام، هنيئاً لك.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس نعى الشاعر والفنان الراحل، قائلا: “رحل أبو عرب بعد مسيرة حافلة بالعطاء، كرس خلالها جل حياته هاديا وصوتا للثورة الفلسطينية، وناطقا بلسان الوجدان الشعبي الفلسطيني”، مشيرا إلى أن “فلسطين فقدت ابنا من أبنائها الأوفياء، سيظل كل من عرفه يستذكر عطاءه وإبداعه المميزين والمتواصلين، وأهازيجه وقصائده الوطنية، كنموذج إبداعي متميز ترددها الأجيال الفلسطينية، منذ منتصف القرن الماضي وحتى يومنا هذا”.

كما نعت معظم الأحزاب والفصائل الفلسطينية “أبو عرب”، وأقيمت أكثر من خيمة في العديد من المدن الفلسطينية لتقبل العزاء برحيله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث