الخليج: العودة إلى الرشد لا إلى المرشد

الخليج: العودة إلى الرشد لا إلى المرشد

الخليج: العودة إلى الرشد لا إلى المرشد

أبوظبي – قالت افتتاحية صحيفة الخليج الإماراتية إن إخوان مصر يصرون على عدم التحرر من ماضيهم الثقيل وأعبائه ومخاطره عليهم وعلى بلادهم، ويرفضون الانكباب على المراجعة والإقرار بأخطائهم القاتلة والقبول بالعمل السياسي الطبيعي المتاح لكل الأحزاب والقوى التي اختارت طريق الديمقراطية والتعددية.

 

وتحت عنوان “العودة إلى الرشد لا إلى “المرشد”، أوضحت الخليج الإماراتية أن ما تشهده الساحة المصرية منذ 30 يونيو الماضي بعد سقوط حكم الإخوان يطوي صفحة سوداء في تاريخ مصر ويفتح صفحة جديدة نأمل أن تكون بيضاء مشرقة تحقق أهداف الملايين التي شاركت في إنقاذ ثورة 25 يناير 2011.

 

وترى الصحيفة أن الإخوان “لم يتعلموا الدرس ولم يتعظوا ولم يقتنعوا بعد بأن ما حدث قد حدث”، وأن عقارب الساعة لن تعود إلى الوراء لا بالعنف ولا بالتظاهرات المليونية أو الألفية.

 

وقالت الصحيفة الإماراتية إن الإخوان مازالوا يسلكون طريق العنف الذي بدأوه منذ نشأتهم الأولى، وتضيف “هم ماضون في المغامرة والمقامرة لأن هذا هو ديدنهم ..يصرون على التحدي لأنهم يعيشون حالة من الوهم والإنكار ويرفضون الاعتراف بأنهم فشلوا في قيادة مصر بل تعمدوا تخريبها على مدى عام كامل وبعد خروجهم يواصلون النهج إياه وكأن مصر بلد آخر لا ينتمون إليه ..هم فعلاً كذلك لأنهم ينظرون إلى مصر على أنها مجرد ملحق بمشروع سياسي إسلامي يتجاوز حدودها”.

 

وتقول الصحيفة إن المشروع الذي يقوده التنظيم الدولي للإخوان المسلمين يتناقض مع روح الإسلام الصحيح.

 

واختتمت الخليج بالقول.. وإلى أن يعود الإخوان إلى رشدهم وليس إلى مرشدهم سوف يظلون خطراً على مصر والمنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث