متظاهرة أوكرانية تقع في غرام رجل أمن في ساحة الميدان

متظاهرة أوكرانية تقع في غرام رجل أمن في ساحة الميدان
المصدر: إرم - (خاص) من وداد الرنامي

أوردت صحيفة “دايلي ميل ” البريطانية قصة حب من نوع فريد ، العاشقان فيها على طرفي نقيض: صحفية تتظاهر في شوارع أوكرانيا للمطالبة بسقوط الحكم ، وشرطي مكلف بقمع المتظاهرين .

وكانت “ليديا بانكيف “(24 سنة) تقف في الصفوف الأمامية لإحدى المظاهرات، في مواجهة صف من رجال الأمن بينهم شاب وسيم اسمه “اندريه”.

ووقع الشرطي في غرام المتظاهرة الجميلة من أول نظرة ، فقرر التقرب منها أيا كان الثمن.

وتلقت “ليديا” مكالمة من إحدى صديقاتها كانت السبب في تقريب المسافات ، حيث أملت على صديقتها رقما هاتفيا للاتصال بها ، وذلك بصوت مرتفع بسبب الضجيج.

فاستغل المعجب المتربص الفرصة ليبعث برسائل إعجاب وهيام ، معبرا عن انبهاره بشخصية “ليديا”، وطالبا يدها للزواج.

وانتهت القصة بلقاء الشابين ، ليس في حديقة جميلة أو مقهى مطل على البحر ، وإنما داخل الساحة التي عرفت أحداثا دامية ، وبين المتظاهرين الساخطين.

وكتبا بذلك أول سطر في قصة حب عاصفة ولدت من رحم ثورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث