مئات العراة يحطمون رقماً قياسياً في أستراليا

مئات العراة يحطمون رقماً قياسياً في أستراليا

إرم – (خاص) من تانيا منيف

اشترك قرابة ألف شخص عار في تظاهرة سباحة سنوية معروفة بإسم “سيدني سكيني” الهادفة لحماية “الطبيعة البرية” وبلغ إجمالي التبرعات المسجلة قرابة 50 ألف دولار في أستراليا.

ولم يخطط المنظمون تسجيل أرقام قياسية بأكبر تجمع لأشخاص عراة، إلا أن تهافت الأشخاص الراغبين بالاشتراك بتظاهرة السباحة دون أية ملابس فاق كل التوقعات ليقارب الألف شخص ما يعني تحطيم الرقم القياسي المسجل العام الفائت باشتراك 750 شخص عار.

ويعود الرقم القياسي المسجل بموسوعة غينيس لأكبر تظاهرة سباحة للعراة في العالم الذي تم تنظيمه على شاطئ بولاية فلوريدا الأمريكية في خريف العام الماضي والذي اشترك فيه 805 شخص عار.

واشترط سباق “سيدني سكيني” على المشتركين تجاوز الثامنة عشر من العمر، واستمرت التظاهرة من الساعة التاسعة صباحاً إلى الثالثة ظهراً بتاريخ 23 فبراير/ شباط الجاري، وسمح لمن اشترك بالتظاهرة لأول مرة بالسباحة لمسافة تبعد عن الشاطئ 300 متراً في حين سمح المنظمون للعراة المخضرمين السباحة على مدى 900 متراً عن الشاطئ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث