السينما المصرية تحقق تحسنا ملحوظا في إيراداتها

السينما المصرية تحقق تحسنا ملحوظا في إيراداتها

حققت السينمائية المصرية رغم الظروف السياسية والأمنية المضطربة تحسنا ملحوظا في إيراداتها، حيث وصلت مبيعات شباك التذاكر ألى 10 مليون جنية في شهر واحد ، ومن المرجح أن ترتفع الإيرادات في الأسابيع المقبلة.

وتصدر فيلم “لا مؤاخذة” في إسبوعه الرابع قمة إيرادات شباك السينما، حيث وصلت أيراداته إلى 4 مليون و600 ألف جنية مصري .

الفيلم من بطولة كندة علوش، والطفل أحمد داش، وهاني عادل، ومن تأليف وإخراج عمرو سلامة .

وإحتل المركز الثاني فيلم “الجرسونيرة” محققا حتى يوما هذا 2 مليون و 117 ألف جنيه.

الفيلم من بطولة غادة عبد الرازق، ومنذر رياحنة، ونضال الشافعي، ومن تأليف حازم متولي، وإخراج هاني فوزي .

وحقق فيلم “خطة جيمي” مليون و 400 الف جنيه، وجاء في المركز الثالث رغم أن بطلته ساندي تقوم بأول بطولاتها مع الطفلة جنى، والفيلم من تأليف إيهاب ناصر، وإخراج تامر بسيوني .

ووصلت إيرادات فيلم “سعيد كلاكيت” إلى مليون و200 الف جنيه، بعد مرور ثلاثة أسابيع على عرضه، والفيلم من بطولة علا غانم و عمرو عبد الجليل، ومن تأليف وإخراج بيتر ميمي .