ملياردير من أصول لبنانية يصبح أكبر المساهمين في “نيويورك تايمز”

ملياردير من أصول لبنانية يصبح أكبر المساهمين في “نيويورك تايمز”

نيويورك ـ أصبح الملياردير المكسيكي اللبناني الأصل كارلوس سليم الذي يحتل المركز الثاني في قائمة أغنى الرجال في العالم، أصبح ومجموعة بروتو الإيطالية واحدا من المساهمين الرئيسيين في صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية بعد موافقته على استثمار 250 مليون دولار جديدة في صحيفة “نيويورك تايمز” حيث سعت الصحيفة الأمريكية الشهيرة للحصول بشكل عاجل على سيولة نقدية للوفاء بالتزاماتها المالية.

سليم وبروتو حصلا معا على 19 بالمئة من حصص الصحيفة، ووفقا لوسائل الإعلام المحلية في مكسيكو سيتي، فان حصة الملياردير المكسيكي 17 في المئة، وستبقى الإدارة العامة للصحيفة الأمريكية في أيدي المساهمين الأصليين.

وسبق وأن نشرت وسائل الإعلام الأجنبية أنباء عن عزم سليم توسيع المشاركة المالية في صحيفة نيويورك تايمز، حين كان يمتلك فيها 8% من الحصص.

جدير بالذكر أنه في عام 2009 أثناء الأزمة المالية العالمية قدم سليم 250 مليون دولار لتسوية المشاكل المالية للصحيفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث