موراي مستعد للدفاع عن لقبه في أمريكا

موراي مستعد للدفاع عن لقبه في أمريكا

موراي مستعد للدفاع عن لقبه في أمريكا

نيويورك- صال اندي موراي وجال في المركز الوطني للتنس في الولايات المتحدة، السبت، دون أية بادرة على الخوف من الدفاع عن لقبه في بطولة أمريكا المفتوحة.

 

ووقع موراي على عشرات التذكارات للمعجبين وتبادل المزاح مع وسائل الإعلام في صورة لم تختلف كثيرا عما كان عليه الحال حينما وصل إلى ملاعب فلاشينغ ميدوز قبل عام، إلا أنه يخطط هذه المرة للاستمتاع أكثر بالمشاركة.

 

في العام 2012 وصل موراي إلى نيويورك وهو لا يزال يبحث عن لقبه الأول في البطولات الأربع الكبرى، وكان منتشيا وقتها بالفوز بالميدالية الذهبية في أولمبياد لندن.

 

وفاز موراي في مباراة نهائية ماراثونية من خمس مجموعات على الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا ليصبح أول لاعب بريطاني منذ 76 عاما يفوز ببطولة أمريكا المفتوحة.

 

لكن عودته هذا العام لنفس المكان للدفاع عن لقبه أحيت بعض الذكريات.

 

وقال موراي: “شعرت براحة كبيرة في تلك الليلة لكن الفرصة لم تسنح لي للاستمتاع مثلما فعلت في ويمبلدون أو الأولمبياد”.

 

وأضاف “ولذلك حينما عدت وتدربت على ملعب آرثر آش بدأت تعاودني الذكريات وهو أمر جيد”.

 

وفاز موراي ببطولة ويمبلدون في تموز/يوليو ليحفر اسمه في تاريخ الرياضة البريطانية.

 

وعن ذلك قال: “أعتقد ان الضغوط حاليا أقل… شعرت بضغوط كبيرة على مدار سنوات للفوز بلقب ضمن البطولات الأربع الكبرى وكذلك الشيء نفسه في ويمبلدون ولا أتخيل تكرار الأمر هنا مرة أخرى”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث