عائلة أسترالية ترفض إجهاض طفل بوجهين ودماغين

عائلة أسترالية ترفض إجهاض طفل بوجهين ودماغين
المصدر: القاهرة- (خاص) من نجلاء ابو النجا

ينتظر العالم إطلالة مولود جديد في أستراليا بمواصفات غير مسبوقة، حيث قال الأطباء إن لديه وجهين ودماغين، وإنه سيكون مخلوقاً غير طبيعي، والغريب أن الأب والأم رفضا نصيحة طبية بإجهاض الحمل مبكرا والاستغناء عن الجنين؛ ما يعني أن الطفل سيرى النور في حال فشل الأطباء في إقناع الوالدين بفكرة الإجهاض.

ونقلت الـ”ديلي ميل” عن الأب “سيمون هوي” وزوجته “ريني يونج” اللذين يقيمان في غرب مدينة سيدني قولهما إنهما صدما عندما تبين من الفحوص مؤخرا أن التوأم الحامل به الزوجة ليس سوى طفل واحد، لكنه يملك وجهين كاملين ودماغين يرتبطان فيما بينهما بجذع واحد.

وأجرى الأطباء فحوصا دقيقة وصورا ثلاثية الأبعاد للجنين ليتبين أنه طفل واحد بقدمين وذراعين وجسم واحد، وكافة الأعضاء الحيوية في الجسم الطبيعي، فضلاً عن قلب متكامل ويعمل بقوة دون أية مشاكل بالإضافة إلى أن الدماغين يعملان بكفاءة رائعة في نفس الوقت، ولا يدرك الأطباء حتى الآن كيف سيكون شكل الطفل وقوته العقلية وكيف سيستقبله العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث