أسير فلسطيني يطلق ذقنه حداداً على نفسه

أسير فلسطيني يطلق ذقنه حداداً على نفسه

أسير فلسطيني يطلق ذقنه حداداً على نفسه

رام الله – قال وزير شؤون الأسرى والمحررين الفلسطيني عيسى قراقع إن الأسير الفلسطيني المريض منصور موقدة “أطلق ذقنه حدادا على نفسه” نتيجة الوضع الصحي الخطر الذي وصل إليه، وحالة اليأس والإحباط داخل سجون الاحتلال.

 

وبين قراقع أن الأسير موقدة، حاول الانتحار من قبل، هو والأسير ناهض الأقرع، بإقدامهم على تناول 40 حبة دواء، احتجاجا على الأوضاع الصحية الخطيرة التي يعايشونها، في ظل سياسة الإهمال الطبي الذي تمارسه إدارة سجون الاحتلال.

 

وحول الأسرى المضربين عن الطعام، أشار قراقع أن هناك 7 أسرى ما زالوا مستمرين في إضرابهم، معتبرا أن جريمة حرب ترتكبها حكومة إسرائيل بحق الأسرى المضربين إداريا بسبب عدم تجاوبها لمطالب المضربين الذين اعتقلوا دون تهمة أو محاكمة وبشكل تعسفي وغير قانوني، مطالبا بالتدخل العاجل لإنقاذ حياتهم قبل فوات الأوان.

 

بدوره، طالب حلمي الأعرج مدير مركز حريات، المفاوض الفلسطيني بطرح ملفي الأسرى المرضى والمضربين في جلسات التفاوض الجارية مع الطرف الإسرائيلي، والإصرار على جدولة الإفراج عن جميع الأسرى ال5000.

 

وأوضح الأعرج وجود 1000 حالة مرضية بين الأسرى، من بينها 140 حالة خطيرة، إلى جانب 25 حالة مصابة بالسرطان.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث