البرعي يعرض إجراءات حل جماعة الإخوان

البرعي يعرض إجراءات حل جماعة الإخوان

البرعي يعرض إجراءات حل جماعة الإخوان

القاهرة- (خاص) من محمد عبد الحميد

من المقرر أن يبلغ الدكتور أحمد البرعي وزير التضامن في اجتماع مجلس الوزراء الأربعاء الدكتور حازم الببلاوى رئيس مجلس الوزراء عن آخر الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لحل جمعية الإخوان المسلمين، خاصة بعدما قامت وزارة التضامن بإرسال ملف الجمعية للاتحاد العام للجمعيات لأخذ رأيه في حل الجمعية بسبب مخالفتها للقانون.

 

وكان مصدر مسؤول بوزارة التضامن الاجتماعي قد أكد أن رئيس مجلس إدارة جمعية الإخوان المسلمين لم يحضر إلى مقر الوزارة الثلاثاء لسماع أقواله، فيما نسب للجمعية من أعمال سياسية وعنف خلال الأيام الماضية، وذلك وفقا لقانون الجمعيات الأهلية رقم 84 لسنة 2002، والذي ينص على ضرورة سماع أقوال رئيس مجلس إدارة الجمعية فى المخالفات المنسوبة إليها.

 

وكانت وزارة التضامن قد أرسلت خطابا إلى رئيس مجلس إدارة جمعية الإخوان المسلمين، للحضور إلى مقر الوزارة الثلاثاء لسماع أقواله فيما نسب للجمعية من أعمال سياسية وعنف خلال الأيام الماضية. 

 

جدير بالذكر أن خطاب الوزارة تضمن ضرورة حضور رئيس مجلس إدارة الجمعية، إلى مقر الوزارة الثلاثاء لسماع أقواله في المخالفات التي انتهجتها الجمعية، والمتمثلة في العمل في السياسة وتنظيم أعمال عنف، إلا أنه لم يحضر وبناءً على ذلك تقوم الوزارة حاليا باتخاذ جميع الإجراءات القانونية لحل الجمعية.

 

وسعت الوزارة من قبل في اتخاذ الإجراءات القانونية لحل جمعية الإخوان المسلمين بعد مخالفتها للقانون، حيث أكد الدكتور أحمد البرعي، وزير التضامن الإجتماعي، أنه تم التعامل مع جمعية الإخوان المسلمين وفقا للقانون وأنه بعد تورطها في العمل بالسياسة بناءاً على تحقيقات النيابة تم اتخاذ الإجراءات القانونية تجاهها، حيث تم إرسال ملف الجمعية إلى الاتحاد العام للجمعيات الأهلية لأخذ رأيه في حل مجلس الإدارة وفقا لقانون الجمعيات رقم 84 لسنة 2002 الذي ينص على ضرورة أخذ رأي الاتحاد العام قبل حل أي جمعية مخالفة. 

 

وجدير بالذكر أن الدكتورة نجوى خليل، وزيرة التضامن السابقة، قامت بإشهار جمعية الإخوان المسلمين فى 24 ساعة عقب تقديم قيادات الجماعة أوراق الجمعية للوزارة، وذلك إرضاءاً للنظام السابق، ثم قامت الوزيرة بالتزام الصمت خلال أحداث المقطم بعدها قامت بمخاطبة النيابة العامة بعد سقوط مرسي بيوم، لمعرفة ما إذا كانت جمعية الإخوان المسلمين تورطت فى العمل فى السياسة أو تنظيم مليشيات عسكرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث