وفاة ثاني نائب في البرلمان الأردني

وفاة ثاني نائب في البرلمان الأردني

وفاة ثاني نائب في البرلمان الأردني

عمان – (خاص) من حمزة العكايلة

توفي الثلاثاء عضو مجلس النواب الأردني البرلماني محمود الهويمل إثر صراع مع مرض السرطان، وتسبب المرض بغياب المرحوم عن معظم جلسات الدورة المنقضية غير العادية لمجلس النواب، حيث لم يتمكن من حضور جلسات مناقشة الموازنة العامة.

 

وتعتبر وفاة الهويمل، ثاني حالة وفاة في مجلس النواب الأردني خلال أقل من سبعة شهور، حيث سبق وأن توفي النائب محمد المحسيري بعد أقل من 10 أيام من فوزه بمقعده في الانتخابات التي جرت في الثالث والعشرين من كانون الثاني/يناير الماضي، إلا أن الدستور الأردني الذي حتم ملء المقعد الشاغر خلال مدة شهرين في منطقة النائب المتوفي، ألزم الحكومة بإجراء انتخابات فرعية، حيث تمكن شقيق المحسيري آنذاك عبد من وراثة مقعد أخيه.

 

ووضح الدستور الأردني في تعديلاته الأخيرة عام 2011 وفي مادته (88) آلية إجراء انتخاب المقاعد الشاغرة فحصرها بطريقة واحدة بعد أن كان يمنح أعضاء مجلس النواب حق اختيار زميلهم الجديد، إلا أنه حصرها بأنه إذا شغر محل أحد أعضاء مجلسي الأعيان والنواب بالوفاة أو الاستقالة أو غير ذلك من الأسباب باستثناء من صدر بحقه قرار قضائي بإبطال صحة نيابته فعلى المجلس المعني إشعار الحكومة أو الهيئة المستقلة للانتخاب إذا كان نائباً بذلك خلال ثلاثين يوما من شغور محل العضو ويملأ محله بطريق التعيين إذا كان عيناً أو وفق أحكام قانون الانتخاب إذا كان نائباً، وذلك في مدى شهرين من تاريخ إشعار المجلس بشغور المقعد.

 

والهويمل من مواليد 1956 وكان قبل وفاته عضواً في كتلة المستقبل النيابية وعضو لجنة الحريات النيابية وحاصل على بكالوريوس في الحقوق من جامعة بيروت العربية، وسبق أن كان وزير دولة عام  1996 بحكومة عبد الكريم الكباريتي، ونجح في عضوية المجالس النيابية لثلاث مرات أعوام 1989، 1993، 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث