مانشستر سيتي يسحق نيوكاسل بالأربعة

مانشستر سيتي يسحق نيوكاسل بالأربعة

مانشستر سيتي يسحق نيوكاسل بالأربعة

لندن – بدأ مانشستر سيتي مشواره في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بطريقة رائعة الاثنين بالفوز 4-صفر على ضيفه نيوكاسل يونايتد الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين ليحصل مانويل بليجريني المدرب الجديد لسيتي على بداية ولا أروع مع الفريق.

 

واحتاج سيتي وصيف بطل الموسم الماضي لست دقائق فقط ليفتتح التسجيل بضربة رأس من ديفيد سيلفا بعد فشل المدافع ستيفن تايلور في تشتيت تمريرة عرضية من إدين جيكو، وضاعف الفريق تفوقه في الدقيقة 22 حين أطلق سيرجيو اجويرو تسديدة أرضية في الشباك.

 

وأصبحت مهمة سيتي أسهل قبل نهاية الشوط الأول مباشرة حين طرد تايلور الذي وجه ضربة بذراعه إلى وجه اجويرو واستفاد الفريق المضيف من نقص صفوف ضيفه ليسجل هدفا ثالثا من ركلة حرة سددها بإتقان يايا توري بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني، وأكمل سيتي الرباعية في الدقيقة 75 حين استقرت تسديدة البديل سمير نصري في الشباك وكان يمكن أن يضيف الفريق أهدافا أخرى لولا تألق تيم كرول حارس نيوكاسل.

 

وبعد انتصار مانشستر يونايتد 4-1 على سوانزي سيتي وفوز تشيلسي 2-صفر على هال سيتي الأحد بدا سيتي عازما على إظهار أنه هو أيضا ينوي المنافسة من البداية، وانطلق الفريق بقوة وظهرت لمسات بليجريني الهجومية الجذابة فشكل الفريق خطورة قبل حتى هدف سيلفا، ووصلت الكرة إلى اللاعب الاسباني وهو يبعد بأمتار معدودة عن المرمى فارتقى قليلا ووضعها في الشباك بكل سهولة بعد أن أبعد تايلور تسديدة جيكو.

 

وبدا أن جيكو اللاعب طويل القامة وسط الثلاثي الموهوب القصير نسبيا اجويرو وسيلفا وخيسوس نافاس يلعب بثقة لم تظهر عليه في الموسم الماضي وأدى دورا مهما في الهدف الثاني أيضا، واستحوذ القائد فنسن كومباني على الكرة في نصف ملعب سيتي ومررها إلى جيكو الذي نقلها إلى اجويرو فمر بسهولة من تايلور، وازدادت الليلة سوءا بالنسبة لتايلور بحصوله على بطاقة حمراء في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول بعدما اصطدم ذراعه باجويرو في كرة مشتركة في الهواء.

 

وسارع الحكم إلى إظهار البطاقة الحمراء لتايلور الذي خرج زميله جوناس جوتيريس مصابا قبل نهاية الشوط الأول أيضا وأصبحت المهمة صعبة جدا على نيوكاسل، وعلى عكس سلفه الإيطالي روبرتو مانشيني احتفل التشيلي بليجريني بالأهداف بطريقة وقورة بضرب قبضته في الهواء لكنه لا بد وأنه كان يقفز فرحا من داخله في ظل هيمنة كاملة للفريق، ووقف كل من في الاستاد على قدميه حين سجل توري الهدف الثالث عندما سدد الكرة من ركلة حرة بطريقة جميلة على يمين كرول الذي تصدى لسلسلة من الفرص.

 

وانكشف دفاع نيوكاسل السيء أكثر في آخر ربع ساعة حين حصل نصري الذي شارك بدلا من اجويرو بعد نحو ساعة من اللعب على مساحة كبيرة لتسديد كرة أر ضية جميلة بالقدم اليسرى، وبعدما أنفق سيتي نحو 90 مليون جنيه استرليني (141.03 مليون دولار) في سوق الانتقالات قبل بداية الموسم على تعزيز قدراته الهجومية فإن جميع الأهداف الأربعة جاءت عن طريق لاعبين كانوا ضمن تشكيلته في الموسم الماضي، أما الوافد الجديد الفارو نيجريدو مهاجم منتخب اسبانيا الذي سجل أربعة أهداف في آخر مبارياته مع اشبيلية فإنه لم يشارك إلا في آخر عشر دقائق وسجل هدفا ألغاه مساعد الحكم بداعي التسلل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث