حصيلة قتلى الشرطة المصرية تبلغ 100

حصيلة قتلى الشرطة المصرية تبلغ 100

حصيلة قتلى الشرطة المصرية تبلغ 100

 

القاهرة ـ قال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية المصري إن عدد قتلى الشرطة خلال الأحداث الأخيرة بلغ 100 شخص.

 

وأضاف تعقيباً على مقتل الجنود المصريين الخمسة والعشرين الذين قضوا نحبهم فى سيناء، إن الحادث هو رد فعل للقبض على محمد الظواهري ومساعديه لأنه كان متواجدا فى شمال سيناء.

 

وأوضح فى مداخلة هاتفية مع برنامج “هنا العاصمة” الذى تقدمه الإعلامية لميس الحديدى على فضائية السي بى سي، إننا الآن فى حرب شرسة ضد الارهاب ونعلم أن وقتها سيطول.

 

وتابع: مجموعة الجنود قد أنهوا فترة التجنيد وكان مقرر عودتهم الثلاثاء لكنهم لم يلتزموا بنظام التأمين الخاص بالجنود فى الذهاب والعودة وعادوا عن طريق المواصلات استعجالا منهم فتعرض لهم الارهابيون الذين أنزلوهم من السيارة التي كانوا يستقلونها وأطلقوا عليهم الرصاص.

 

وكشف إبراهيم في مداخلته أن نحو “100 شهيدا من الشرطة قضوا منذ فض اعتصامي رابعة والنهضة، ورداً على الأنباء التى رشحت حول نية الإخوان الاعتصام فى أماكن أخرى قال لن نسمح لهم بذلك.

 

وأضاف وزير الداخلية، أنه تم ترقيتهم استثنائيا وسيتم تعليم أبنائهم بالمجان وستوفر الداخلية رعاية اجتماعية لذويهم، وعن مصير قيادات الجماعة قال إننا ضبطنا عددا كبيرا من الكوادر.

 

وقال، وفقا لـ “اليوم السابع”، لازلنا مستمرين فى ضبط المتورطين وفى صبيحة اليوم تمكنا من القبض على 6 من الجهاديين وسنصدر بيانا بأسماء المقبوض عليهم فور انتهاء المهمة على حد قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث