البرلمان البريطاني يحث الملكة على تخفيض مصاريفها

البرلمان البريطاني يحث الملكة على تخفيض مصاريفها

لندن – (خاص) من وداد الرنامي

وفقا لتقرير لجنة الحسابات العامة، تراجعت مداخيل الملكة إلى أن بلغت مليون جنيه استرليني (1.2 مليون يورو)، وعانت الإقامة الملكية من عجز يقدر ب 2.3 مليون جنيه استرليني في موسم 2012/2013 .

وجاء في تعليق لـ”مارغريت هودغ” رئيسة اللجنة المكلفة بمراقبة النظام المالي الذي يمول العائلة الملكية البريطانية: “منذ 2007-2008، قلصت الإقامة الملكية من مصاريفها بحوالي 16 بالمائة، 11 بالمائة منها بفضل ارتفاع في المداخيل، بينما فقط 5 بالمائة سببها تخفيض فعلي للمصاريف”.

كما أشار تقرير لجنة الحسابات العامة إلى أن صيانة “ممتلكات ثراتية ذات أهمية وطنية” تتطلب مبالغ طائلة، مثل متحف “فيكتوريا والبير” بلندن، الذي ينتظر منذ 18 سنة ليتم تجديده، و قصر “باكينغام” الذي يحتاج بدوره إلى عدة إصلاحات: فسقف معرض الصور لم يعد يقاوم المياه، ويتم استعمال مجموعة من الأواني عندما تمطر، والمداخن عمرها يزيد على 60 سنة. أما قصر “ويندسور” فيجب تجديد جزء كبير من سقفه وأيضا النظام الخاص باالمياه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث