36 قتيلاً من الإخوان أثناء محاولة هربهم

36 قتيلاً من الإخوان أثناء محاولة هربهم

36 قتيلاً من الإخوان أثناء محاولة هربهم

القاهرة – قالت وزارة الداخلية في آخر بيان لها مساء الأحد أن 36 متهماً من أنصار جماعة الإخوان المسلمين المحبوسين احتياطياً لقوا مصرعهم، بعد فشل محاولة هروبهم من سيارة الترحيلات بالقرب من منطقة سجن أبو زعبل بمحافظة القليوبية.

 

وأوضحت الداخلية في بيانها : “إلحاقاً للبيانات السابقة بشأن محاولة هروب عدد من المحبوسين احتياطياً والسيطرة على الموقف، وتحرير الضابط المحتجز، وإصابة عدد منهم بحالات اختناق من جراء التعامل لمنع هروبهم باستخدام الغاز المسيل للدمموع، نتج عن ذلك وفاة عدد 36 منهم نتيجة الاختناق والتدافع”.

 

وأضاف البيان: “حالت جهود قوة التأمين دون هروب أي منهم، وإحباط مخطط هروبهم، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم، وتباشر النيابة العامة تحقيقاتها”.

 

كان المتهمون المحبوسون قد احتجزوا أحد ضباط الشرطة داخل سيارة الترحيلات، وبحسب مصادر أمنية إنه تم تحرير الضابط ونقله للمستشفى، ودفعت الشرطة بتعزيزات أمنية إلى موقع الحادث للسيطرة على الموقف.

 

وتعهد وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي باتخاذ موقف صارم ضد العنف، لكنه قال لانصار مرسي في كلمة بُثت مساء الأحد عبر التلفزيون، أن “مصر تتسع للجميع”.

 

وأضاف السيسي في أول تصريحات علنية منذ ان فضت قوات الأمن الأسبوع الماضي اعتصامين لأنصار مرسي، أنه يطالب أنصار مرسي “بمراجعة مواقفهم الوطنية، وأن يعوا جيداً أن الشرعية ملك للشعب، يمنحها لمن يشاء ويسلبها متى يشاء، وأن حماية الدولة ستبقى أمانة فى أعناق الجيش والشرطة والشعب المصري.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث