جينفر أنستون تفكر باستئجار رحم أم بديلة

جينفر أنستون تفكر باستئجار رحم أم بديلة

كشفت الممثلة الأميركية جينفر أنستون، 44 عاما، أنها تحاول جاهدة مع حبيبها جاستن ثيروكس، 42 عاما، إنجاب طفل، إلا أن الأمر قد يكون مستحيلاً بعد تجاوزها الأربعين من العمر، الأمر الذي دفعهما بالتفكيرجدياً بنصيحة النجمة نيكول كيدمان باستئجار رحم أم بديلة.

وفكرت جينفر بخيار الأم البديلة منذ سنوات دون أن تتجرأ على هذه الخطوة، إلا أن نصيحة نيكول كيدمان أقنعتها لتبحث جاهدة عن امرأة مناسبة، تحمل في أحشائها جنيناً من صلب جينفر وجاستن.

وتكنّ النجمة نيكول كيدمان حباً جماً للثنائي جينفر وجاستن، وتعتبر أن ولادة طفلهم من شأنه أن يقوي أواصر حبهم، كما أنه سيتيح لجنيفر الاستعداد للأمومة دون المرور بالتوترات المصاحبة للحمل.

وأجمعت النجمتان أنستون وكيدمان على أن الأمومة أكبر من التفكير بمن سيحمل الجنين المنتظر بأحشائه، فولادة روح جديدة هي معجزة بحد ذاتها.

ومن الجدير باللذكر أن جينفر أنستون أصبحت نجمة تلفزيونية بعد ظهورها في مسلسل “فريندز”، ثم انتقلت لاقتحام عالم السينما وتزوجت من النجم براد بيت في عام 2000 وحملت منه مرتين، إلا أن حملها انتهى بالإجهاض، ثم انفصلا في عام 2005، ومرت جينفر بقصص عاطفية كثيرة قبل أن ترتبط بالممثل جاستن ثيروكس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث