جمانة مراد تنفي خبر اعتزالها بسبب غيرة زوجها

جمانة مراد تنفي خبر اعتزالها بسبب غيرة زوجها

القاهرة – نفت الممثلة السورية جمانة مراد ما تردد من شائعات حول رغبتها في الاعتزال بعد زواجها من المحامي الفلسطيني الأردني الدكتور ربيع بسيسو، الذي ارتبطت به 20 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وتربط العريس صلة قرابة بالممثلة فرح بسيسو.

وأكدت جمانة أنّ كل ما تردد حول ذلك إشاعات، لأن زوجها متفهم لعملها ويشجعها على تقديم أفضل الأعمال. مضيفة في حوار مع صحيفة “الرأي” الكويتية أنّ الأمومة حلم حياتها، لأنها تعشق الأطفال، “وسيظل لقب ماما أعز لقب لدي وعندما يأتي هذا الوقت سأتفرغ لهذه الأمنية”. وأوضحت أنّ إقامتها ستكون موزّعة بين مصر والسعودية حيث يعمل زوجها.

وقالت جمانة أنها التقت زوجها، عن طريق الصدفة “وشعرت من النظرة الأولى بأن هناك شيئًا يجذبني له، فدائمًا كان في أحلامي فارس له ملامح ومواصفات، وبمجرّد أن رأيت ربيع شعرت بأنه الفارس الذي أبحث عنه”.

وعن غيرة زوجها قالت: “ربيع غيّور جدًا، لكن غيرة طبيعية فهو متفهم لظروف عملي ويعلم أنه متزوج من فنانة وشخصية عامة لها معجبون وهو فخور بمحبة الناس لي، كما أنه خجول ولا يحب الظهور الإعلامي، أما أنا فغيورة عليه جدًا، فهو إنسان مثقف وواع، فهو حاصل على شهادتي دكتوراه في القانون الدولي، وإلى جانب ذلك فهو عاشق للفن”.

يذكر أن الفنانة جمانة مراد تزوجت للمرة الأولى من المخرج نجدت أنزور ثم انفصلا بعد زواج دام ثلاث سنوات، بعد ذلك ارتبطت برجل أعمال سوري وانتهت العلاقة بالطلاق أيضًا من دون أولاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث