الخارجية البولندية تستهلك 11000 زجاحة كحول سنويا

الخارجية البولندية تستهلك 11000 زجاحة كحول سنويا
المصدر: براغ - (خاص ) من اإياس توما

يختلف المسؤولون في بولندا حول العديد من القضايا الاساسية في المجتمع والسياسة وفق الانتماءت السياسية والفكرية لهم لكنهم يلتقون في شيء واحد وهو الشغف بتناول الكحول الأمر الذي جعل صحيفة ” الحقائق ” البولندية تصف مشروب الفودكا بأنه ” قضية تسمو فوق الحزبية في بولندا ” .

الصحيفة تؤكد أن شرب الكحول حتى ضمن أوقات الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية المختلفة لا يعتبر تصرفا مشينا بل على العكس من ذلك أصبح جزءا من حياة هذه المؤسسات والدوائر بحيث لا يتم الاستغراب لدى مشاهدة أي مسؤول سواء كان وزيرا أو نائبا في البر لمان أو حتى من صفوف المعارضة وهو ياخذ قدحا أو قدحين وربما أكثر من مختلف أنواع الكحول.

وتؤكد الصحيفة أن الحكومة البولندية لا توفر في موضوع الانفاق على الكحول على خلاف الوضع بالنسبة للعديد من القضايا الأخرى مشيرة إلى أن وزارة الخارجية البولندية تتصدر بقية الوزرات في الإنفاق على الكحول .

وتنقل الصحيفة عن مسؤولين في وزارة الخارجية البولندية قولهم لها بأن الاستهلاك السنوي للوزارة من الكحول بمختلف أنواعه يزيد عن 11000 زجاجة بما فيها النبيذ والبيرة، غير أن هؤلاء المسؤولين يحرصون على القول بأن الكحول يقدم فقط في إطار الحفلات الرسمية التي تتم في الوزارة في مناسبات مختلفة .

وفي دليل على أن الإنفاق يستمر بسخاء على الكحول تشير الصحيفة إلى أن مكتب الحكومة اشترى مؤخرا لصالح أحد المنتجعات التابعة له عند بحيرة مازورسكي 5000 ليتر من الكحول منها 35000 ليترا من البيرة و800 ليترا من النبيذ الروسي والبلغاري و700 ليترا من الكحول من أنواع مختلفة ولاسييما من الفودكا البولندية .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث