“نجم” الشخصية الثقافية العربية الأبرز في 2013

“نجم” الشخصية الثقافية العربية الأبرز في 2013

عمّان- في استطلاع ثقافي أجراه موقع إرم، لاختيار الشخصية الثقافية العربية الأبرز لعام 2013، شارك فيه عدد من الشعراء والكتاب والأكاديميين العرب، كان الشاعر المصري أحمد فؤاد نجم الذي غادرنا في الثالث من الشهر الجاري، عن 84 عاما، الشخصية الأبرز، كذلك كان رحيل صاحب قصيدة “ما فيش” من أبرز الأحداث الثقافية التي عشناها أواخر هذا العام.

القاصة والناقدة الأكاديمية الأردنية الدكتورة مريم جبر رشحت “نجم” شخصية العام الشعرية، بدوره رشح الشاعر المصري محمد أحمد إسماعيل “نجم”، كأهم شاعر لهذا العام باعتباره يمثل حالة شعرية مصرية وعربية هادرة في اتجاه “شعر الرفض السياسي”، ورأى أن مجمل أعماله و مواكبته لحراك الشارع المصري والعربي على امتداد ما يزيد عن 40 عاما هي ديوان 2013 الأبرز.

وفي تصريح خاص لـ إرم قال الكاتب الفلسطيني الشاب سليم البيك، عن رحيل نجم: “لا أستطيع أن أقول إني أبن الجيل الذي تشكل وعيه السياسي على أشعار أحمد فؤاد نجم وأغاني الشيخ إمام، ببساطة لأن مشروعهما الفني والسياسي عابر للأجيال، في إبداعاتهما المشتركة ما يجمع بين هذه الأجيال من الناحية الزمنية والمكانية حيث كانت فلسطينية وسورية وتونسية وعربية بالقدر نفسه الذي كانت فيه مصرية، ويربط بينها من الناحية الفكرية والسياسية، لتشارك هذه الأغنيات والأشعار في تشكيل هوية فكرية يسارية لشباب أي جيل منذ انطلاق مشروع نجم وإمام إلى اليوم، هوية هي من ناحية مقاومة للاستبداد الداخلي وللاحتلال الخارجي، وهو ما يميز هذا المشروع، مشروع لم يتعطل بموت الشيخ إمام ولن يتعطل بموت أحمد فؤاد نجم، فخلال السنوات الطويلة الماضية رسخ حضوره بين جميع أجيال الشباب وغير الشباب، وهو ما سيستمر في السنوات القادمة”.

بدوره صرح الكاتب الأردني الساخر كامل نصيرات للموقع، قائلا: “اختلفنا معه أم لم نختلف، أحمد فؤاد نجم، شاعر ملاييني وثورات كبيرة.. له طعم الأرض حين تحتضن أولادها العشاق.. هو عرق الكادحين الذين ينظرون بعيون أطفالهم ليلا ليتأكدوا أن عيونهم أوت للأحلام بشكل سليم، قالوا لي: نجم مثل المتنبي خلدته أشعاره.. فأقول لهم: بل يزيد نجم عن المتنبي بميزة أخرى، نجم موجود في كل تفاصيل وجعنا المعاصر بكل هزاته وزلازله و براكينه، لذا من يقرأه فهو يقرأ نفسه، أما المتنبي فلم يعش في أحداث تشبهنا وتشبه الإنسان الكادح في كل العصور، وإذ يأوي نجم طريا طازجا للتراب، فلأنه قال كل ما عنده ويريد أن يراقب المشهد من هناك.. ويلهم الثوار الجدد أساطير صمود جديدة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث