أوروبا تنوي التحقيق مع شركات صينية

أوروبا تنوي التحقيق مع شركات صينية

أوروبا تنوي التحقيق مع شركات صينية

اتهم كارل دي جوشت المفوض التجاري للاتحاد الأوروبي شركتي صناعة معدات الاتصال الصينيتين هواوي Huawei و زد.تي.إي ZTE بمخالفة لوائح منع الإغراق والدعم.

ومن شأن التحقيق في سياسة المبيعات لشركتي معدات الاتصالات الصينيتين أن يفتح جبهة جديدة في نزاع تجاري بمليارات اليورو مع الصين، وفقاً لما ذكرته رويترز.

والاتحاد الأوروبي أهم شريك تجاري للصين التي تعد بدورها ثاني أكبر شريك تجاري للاتحاد بعد الولايات المتحدة. وبلغ إجمالي صادرات السلع الصينية إلى دول الاتحاد السبع والعشرين 290 مليار يورو (372 مليار دولار) العام الماضي بينما بلغت صادرات الاتحاد إلى الصين 144 مليار يورو.

وقال دي جوشت: “إن توافر رأس المال الرخيص للشركتين الصينيتين “يشوه المنافسة وهذا هو لب القضية، وهواوي وزد.تي.إي هما ثاني وخامس أكبر مصنع لمعدلات الاتصالات في العالم”.

ونفت هواوي أن تكون قد انتهكت أي قواعد. وقالت الشركة في بيان لها: ” تعمل هواوي في أوروبا وفي كل الأسواق دائماً بنزاهة ونفوز بالمشاريع وبثقة عملائنا بفضل تقنياتنا المبتكرة وخدماتنا عالية الجودة، لا عن طريق التسعير أو الدعم.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث