الحكم على “كليوباترا” الذي يمارس الدعارة بالسجن

الحكم على “كليوباترا” الذي يمارس الدعارة بالسجن
المصدر: القاهرة - (خاص) من وداد الرنامي

حكم القضاء الفرنسي بالسجن خمس سنوات على مثلي يمارس الدعارة ، ويهدد زبناءه بتسجيلات للقائه الماجن بهم.

الشاب البالغ من العمر 26 سنة يصطاد زبائنه من الإنترنت حيث يعرف بعدة أسماء أشهرها “كليوباترا”،كما يشتهر بين المثليين باسم ” جورج ديور” ، تمت محاكمته بتهمة ابتزاز ثمانية من زبائنه، والسرقة و النصب على آخرين.

كان يستقبل زبائنه في شقته الأنيقة في باريس ، أو في أحد الأحياء الراقية ب “نيس”. تتراوح أعمارهم بين 40 و 50 سنة، ويتميزون بوضعية مادية مريحة وشخصية ضعيفة.

وكان يقوم بتصويرهم دون علم منهم أثناء تواجده معهم في جلسة حميمة ،ثم يطلب منهم بعد ذلك آلافا من اليوروهات وإلا سيقوم بنشر التسجيلات واطلاع عائلاتهم ومشغليهم عليها.

أحد زبائنه يشغل منصبا مهما داخل أحد البنوك قام بإيداع عدة مبالغ في حساب المتهم وصلت 8000 يورو.كما كان “كليوباترا” يفاجئه بزيارات غير منتظرة ، ويطارده بمكالمات ورسائل هاتفية في أي وقت من الليل أو النهار. يقول الضحية :”8000 يورو أفضل من الطلاق من زوجتي أو التعرض للاهانة أمام زملائي في العمل.”

تعود المتهم على صرف النقود دون حساب ، مستمتعا بالسهرات و الملاهي الليلية وتعاطي الكوكايين.

خلال المحاكمة اعترف بجريمته ، وعبر عن ندمه واعتذاره للضحايا.كما حاول المحامي”بيانفونو كانغا” إلتماس العذر لموكله الذي عاش حياة صعبة ، حيث جاء إلى فرنسا وعمره لم يتجاوز 8 سنوات ، بدأ يمارس الدعارة خلسة منذ سن الخامسة عشر،ثم قامت عائلته بنفيه إلى الكامرون عند اكتشافها لميولاته الجنسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث