سوري ينال جائزة نجيب محفوظ للأدب بالقاهرة

سوري ينال جائزة نجيب محفوظ للأدب بالقاهرة

القاهرة – فازت رواية (لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة) للسوري خالد خليفة بجائزة نجيب محفوظ للأدب لعام 2013 والتي تمنحها الجامعة الأمريكية بالقاهرة سنوياً في ذكرى ميلاد محفوظ.

ولم يتمكن خليفة من الحضور إلى القاهرة لتسلم الجائزة لعدم تمكنه من الحصول على تأشيرة لدخول مصر.

ولكنه كتب في صفحته على الفيسبوك “رغم كل أحزاني وأحزان السوريين. روايتي (لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة) تتشرف بقلادة جائزة نجيب محفوظ… محبتكم الغامرة جعلت غيابي أقل قسوة. القاهرة ستعود لأهلها وعشاقها وأنا واحد من هؤلاء العشاق.”

‭‭‭‭‬‬‬‬‬‬وقالت لجنة التحكيم في بيان ألقي في حفل بالجامعة الأمريكية بالقاهرة إنّ رواية خليفة “رواية سوريا المعاصرة التي تسرد الخوف والتطرف والاستبداد بوجوههم المألوفة. يقدم لنا خالد خليفة الفنان المثال منحوتات روائية بديعة لأشلاء أسرة عربية أدماها العنف السياسي وفتت كرامتها… يبرز العار السياسي والعام المتمثل في النظام المتعسكر والاستخباراتي الفاسد الذي يلعب بالأشخاص والمصائر وفق مصالحه اللا إنسانية غالبا.”

وأضاف البيان أنّ الرواية “تجسد معاناة الشعب السوري في نصف قرن… على الرغم من أنها تنتهي قبل الثورة الحالية في سوريا تحكي الرواية التاريخ المظلم للمأساة الحالية.”

وكان البيان يشير إلى الصراع السوري الذي بدأ في مارس/ آذار 2011 باحتجاجات سلمية معارضة لحكم الرئيس بشار الأسد مالت إلى العنف بعد أن تعرضت للقمع على أيدي قوات الأمن ثم تحولت إلى حرب أهلية.

ولخليفة (49 عاما) ثلاث روايات أخرى هي (حارس الخديعة) 1993 و(دفاتر القرباط) 2000 و(مديح الكراهية) 2006.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث