أصالة تتحدى بشار الأسد وتغني في فلسطين

تعيش الفنانة أصالة هذه الأيام حالة من السعادة البالغة، بعد وقوع الاختيار عليها لتشارك لأول مرة فى مهرجان "ليالي برك سليمان" الفلسطيني.

أصالة تتحدى بشار الأسد وتغني في فلسطين

القاهرة ــ (خاص) من أحمد السماحي

 

قررت أصالة الابتعاد عن سهرات رمضان وأغلقت تليفونها المحمول وقررت عدم الرد إلا على المقربين منها جداً، لتتفرّغ لعمل بروفات مكثفة مع فرقتها الموسيقية على الأغنيات التي ستقوم بغنائها فى مهرجان “ليالي برك سليمان” تحت رعاية الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وذلك ثالث أيام عيد الفطر المبارك في قصر المؤتمرات ببيت لحم.

 

ويشاركها الغناء في المهرجان نخبة من النجوم الفلسطينيين والعرب، أبرزهم نجم “أراب آيدول 2013” الفلسطيني محمد عساف، والفنان الأردني حسين السلمان، والفنان الفلسطيني المقيم في لبنان فادي اندراوس الذي يحيي حفلته الأولى في فلسطين، والفنان الفلسطيني هيثم الشوملي، والفنان هاني متواسي، وغيرهم.

 

أصالة التى تعيش هذه الأيام حالة من السعادة البالغة بسبب هذه المشاركة وقع اختيارها على مجموعة من أفضل أغنياتها لتتناسب مع عراقة المهرجان الذي يكرس روح الانتماء إلى فلسطين والحفاظ على الأرض والتراث، من هذه الأغنيات “شخصية عنيدة، كبرتك على سيدك، روحي وخداني، أنا أحبك، بناء على رغباتك”، ومن أغنياتها القديمة “يا مجنون، ولو تعرفوا، وقد الحروف، واتفرج على نفسك، لما جت عينك فى عيني، ما بقاش أنا، يا صابرة يا أنا”، وغيرها من أغنياتها التى تتميز بالطرب الشرقي الأصيل والتى ستغنيها على مدى ساعتين.

 

زيارة أصالة لفلسطين خلال الأيام القادمة ستفتح النار عليها من جانب بعض الموالين لنظام الرئيس بشار الأسد، وستطرح العديد من التساؤلات عن كون هذه الخطوة هي تحدي للنظام السوري الرافضة له، خاصة أنها بهذه الزيارة ستكون أول فنانة سورية تغني في فلسطين و تزور الأراضي الفلسطينية، منذ احتلالها عام 1967، إذ تمنع السلطات السورية زيارة فنانيها ومواطنيها الضفة الغربية، تحت ذريعة “التطبيع مع الاحتلال”.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث