لطيفة تفتح النار على حلمي بكر

لطيفة تفتح النار على حلمي بكر

لطيفة تفتح النار على حلمي بكر

إرم – (خاص) أحمد السماحي

جلست المطربة  لطيفة تتابع كعادتها كل يوم برنامج الإعلامي اللبناني نيشان “أنا والعسل” لتتعرف منه على أخبار الوسط الفني، والموسيقى تحديداً نظراً لأن الكثير من ضيوف البرنامج مطربون، وأثناء مشاهدتها لحلقة الموسيقار حلمي بكر الذي لم تتعاون معه على مدى مشوارها الفني الطويل، ولو لمرة واحدة، فوجئت به يواجه  قذائفه إتجاها.

 

فرداً على السؤال عن رأيه في لطيفة، قال على غرار المثل الشهير “إرحموا عزيز قوم ذل”: “إرحموا مطرب قوم هبط”، لقد توقف إبداع لطيفة عند أعمال بليغ حمدي وعمار الشريعي، فلم تتجاوزهما ولم تقدم بعدهما أي نجاحات تذكر!

 

 وأضاف أن الموسيقار الكبير محمد عبدالوهاب لم يثن على صوتها كما كانت تذكر دائماً ولكنه قال له: أن ” رجلها حلوة”!

 

لطيفة المشهورة بذكائها الحاد لم تصمت أو تقف مكتوفة الأيدي، ولكنها وزعت على بعض الصحافيين المقربين منها بياناً من محبي لطيفة أو “الفانس” يتوعدون فيه ويهددون ويحذرون الموسيقار الكبير جاء فيه الآتي:

 

” فى الوقت الذي تمر فيه مصر العظيمة بمنعطف تاريخي هام، وفى وقت تودع فيه شهداءها البررة، لم يجد الملحن حلمي بكر ما يتحدث فيه بإطلالته التليفزيونية الأخيرة عبر برنامج “أنا والعسل” مع نيشان، فأطلق العنان للسانه في النميمة وتوجيه الإساءة لعدد من الشخصيات الفنية، مستغلاً أسماءهم وشهرتهم ومكانتهم لسد الفراغ الذى سيشهده أي حوار يقوم به،  خاصة أنه ومنذ سنوات طويلة لم يتمكن من تقديم أي عمل فني ناجح تكون أصداؤه مدوية كتصريحاته الاستفزازية التي يكررها في كل مقابلة تليفزيونية”.

 

ولم تكتف لطيفة أو محبوها بهذا البيان فأرسلوا بياناً ثانياً فيه تحذير أشد مصحوباً ببعض أعمال لطيفة المصورة سواء الغنائية أو السينمائية أو التليفزيونية حيث قالوا:

 

إلى حلمي بكر

“بما إنك اختزلت نجاحات لطيفة وحصرتها فقط بتعاونها مع المبدعين الراحلين بليغ حمدي، وعمار الشريعي، وبما إنك تدعي أن آخر نجاحات لطيفة تعود لتلك الأعمال التي قدمتها فى الثمانينات من القرن الماضي، فتحذير ترقب قنبلة الموسم ألبوم لطيفة الجديد الذي سيطرح في 2013 “.

 

ورغم أننا كمحبي الفنانة لطيفة أرقى من أن ننجرف بحوار وجدل مع شخص يحصر فكره واهتمامه وهوسه بأرجل النساء، إلا إننا نود أن نذكر كل من يحاول تغطية الشمس بغربال عن تاريخ الفنانة لطيفة التي قدمت عشرات الأعمال الناجحة في الغناء والسينما والتليفزيون، والتي يعجز حلمي بكر عن تقديم مثلها”.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث