جندي إسرائيلي يتعمّد إطلاق النار على نفسه ليحصل على إجازة

جندي إسرائيلي يتعمّد إطلاق النار على نفسه ليحصل على إجازة

تل أبيب – أقدم جندي إسرائيلي من جنود كتيبة المشاة في المنطقة الجنوبية، والتي تخدم على حدود قطاع غزة النار على إطلاق النار على قدمه للحصول على إجازة مرضية.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” الإسرائيلية أنّ التحقيقات حول الحادث الذي وقع قبل عام كشفت أن الجندي تعمد إطلاق النار على قدمه اليسرى، لأخذ الأجازة المرضية، مشيرة إلى أنّ المحكمة وجّهت لائحة اتهام للجندي بتشويه الذات واستخدام الأسلحة بشكل غير قانوني.

ووفقاً للائحة الاتهام، فإنّ الحادث وقع العام الماضي في قاعدة للتدريب جنوب إسرائيل خلال تدريب روتيني، وأنّ الجندي أطلق النار بنفسه على قدمه اليسرى بهدف الحصول على إجازة مرضية طويلة.

وأشارت الصحيفة، إلى أنّه تم نقل الجندي آنذاك إلى المستشفى، حيث أجريت له عملية جراحية لاستخراج الرصاصة، ومنحه الطبيب ثلاثة أشهر إجازة لأسباب صحية حتى يتعافى.

ومن المقرر، أن تبدأ محاكمة الجندي خلال الأسابيع القادمة وفي حوادث مماثلة تم الحكم على جنود إسرائيليين آخرين بالسجن لفترات طويلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث