أضخم رجل في العالم: فقدت اللقب لكنني وجدت الحب

أضخم رجل في العالم: فقدت اللقب لكنني وجدت الحب

يبلغ “بول ماسون” 52 سنة، وهو اليوم في قمة السعادة لأنه تمكن من التخلص من 300 كيلوغراما من الوزن الزائد، كما يعيش قصة حب غيرت حياته.

بدأت القصة بين “بول” و الأمريكية “ريبيكا مونتان” التي تصغره ب 10 سنوات على الـ “فيس بوك” و”سكايب”.

فبعد مشاهدتها لبرنامج خاص حول أضخم رجل في العالم، تأثرت ريبيكا كثيرا واتّصلت به لمواساته ومساعدته في محنته، وتطورت الأمور إلى أن توطدت العلاقة العاطفية بينهما.

ولم يلتقيا فعليا إلا الأسبوع الماضي في برنامج “ذيس مورنينغ” الذي تبثه القناة البريطانية ITV .

تقول ريبيكا: “إنّه شخص أصيل وجاد، متفتح في مواجهة الصعوبات التي عاشها، كنا نتحدث يوميا لمدة 4 ساعات على سكايب، وفي لحظة ما قلتُ له أحبك.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث