نساء يكشفن صدورهن احتجاجاً على منع السعوديات من قيادة السيارة

نساء يكشفن صدورهن احتجاجاً على منع السعوديات من قيادة السيارة

الرياض-احتجت مجموعة من النساء عاريات وكاشفات صدورهن أمام السفارة السعودية لدى ألمانيا دعماً للمرأة السعودية، واحتجاجاً على منع نساء المملكة من قيادة السيارة.

وتظاهرت الناشطات التابعات لمنظمة “فيمن النسائية” أو ما يعرف عنهن بـ”عاريات الصدور” أمام سفارة المملكة العربية السعودية في برلين، تضامناً مع قضية قيادة المرأة للسيارة في المملكة، وتعرّض بعضهن للاعتقال.

وأطلق ناشطون وناشطات من السعودية حملة للسماح للمرأة بقيادة السيارة في ظل عدم “وجود نص فقهي يمنع ذلك”، وحددن يوم 26 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري موعداً لتحدي الحظر المفروض على قيادة النساء في المملكة، وخرج عدد من النساء في مختلف شوارع المملكة التي شهدت تواجداً أمنياً كثيفاً تصاحب باعتقال بعضهن وتحرير مخالفات بحق أخريات.

وظهرت ناشطات منظمة “فيمن” عاريات وطبعن على صدورهن اللون الأخضر في إشارة إلى علم السعودية، ورددن شعارات مستنكرة منع المرأة السعودية من القيادة، وجاء في أحد الشعارات “الإبل للرجال.. والسيارات للنساء.”

وتدخّلت السُّلطات الألمانية لتفريق المحتجات العاريات من أمام السفارة السعودية، واعتقلت بعضهن.

ونالت المظاهرة صدى واسعاً في وسائل التواصل الاجتماعي، وتناولها مدونون بتعليقاتهم، بين منتقد ومؤيد، وجاء في أحد التعليقات “الآن عرفت وأيقنت أن هناك مؤامرات تحاك وراء مثل هذه الأمور الثانوية للمرأة”، وجاء في تعليق آخر”هذه المظاهرات اللي تشرح الخاطر.”

وتعتبر السعودية البلد الوحيد في العالم الذي يحظر على المواطنات من النساء قيادة السيارة، رغم عدم وجود تشريع مكتوب يحظر عليهن القيادة إلا أن القانون السعودي يطالب المواطنين باستخدام رخصة قيادة تصدر محلياً طالما كانوا في المملكة، ولكن السلطات لا تصدر مثل هذه الرخصة للنساء مما يحظر عليهن القيادة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث