الوطن القطرية: مصر والفجور في الخصومة

الصحيفة القطرية ترى ضرورة أن يترفع الفرقاء السياسيون المصريون عن الفجور في الخصومة، على حد قولها، وتلفت إلى أن هناك مخاوف لا تزال ماثلة من المهددات التي ترتبط بحالة الاستقطاب السياسي.

الوطن القطرية: مصر والفجور في الخصومة

وتقول الصحيفة إنّ هناك حالة من القلق الإقليمي والدولي إزاء تصاعد حالة الاستقطاب والتأزم السياسي بمصر، وتتجدد حالياً نداءات الحادبين على المصلحة الوطنية لمصر ولأبنائها، مطالبة بضرورة العمل على تجنيب مصر، أية بوادر لاحتمالات الانزلاق إلى دوامة العنف والعنف المضاد.

 

وتضيف أنه ومن هذا المنطلق، تأتي نظرة المراقبين إلى حالة الاحتشاد الشعبي، التي عمدت إليها أطراف الأزمة بمصر، في وقت يتمسك فيه كل طرف بموقفه من الأزمة الراهنة لا يبغي التحول عنه. هذه النظرة تستحضر أن العديد من القوى الإقليمية والدولية، وفي مقدمتها الدول العربية والإسلامية، قد عبرت مبكراً عن حرصها على الاستقرار في مصر لأن كل ما قد يمس مصر من مهددات عدم الاستقرار، لا قدر الله، أن حدوث ذلك سينعكس سلباً على الواقع الإقليمي بأسره.

 

وتحذر الصحيفة من محاولة إشعال الفتنة بأي أسلوب من الأساليب بين المصريين. لأن خطورة المنعطف السياسي الذي تمر به مصر حالياً، باتت تفرض على الجميع إعلاء المصلحة الوطنية العليا على كل ما عداها من مكاسب حزبية أو شخصية.

 

وتختتم بقولها، إنّ التطلع يتزايد في التوقيت السياسي الراهن، لرؤية مصر بكافة ألوان طيفها السياسي، تعبر هذه المرحلة العصيبة من تاريخها، وهي أشد قوة ومنعة وأكثر توحداً شعبيا وتصالحا وطنيا، فالوطن يتسع للجميع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث