مناصرو قضايا المرأه المورتانية: التمثيل في المحليات قليل

مناصرو قضايا المرأه المورتانية: التمثيل في المحليات قليل

 

 

نواكشوط- (خاص) من محمد سالم الخليفة 

انتقدت مجموعات مناصرة لقضايا المرأة مستوى تمثيل النساء في اللوائح الانتخابية للمحليات في موريتانيا.

 

وأعربت المبادرات النسوية من أجل مناصرة ترقية المشاركة السياسية للمرأة عن صدمتها وخيبة أملها إزاء قلة الترشيحات النسوية للانتخابات البلدية المقبلة. 

 

وقال التجمع في بيان أصدره عقب حسم اللجنة المستقلة للانتخابات في عدد اللوائح المرشحة للمحليات ب 1132 لائحة، إن نسبة تمثيل المرأة في هذه اللوائح لم يتجاوز نسبة 04%، منوهاً إلى ذلك بعيد جدا عن أهداف الألفية التي حددت نسبة تمثيل النساء ب 33% في أفق العام 2015.

 

وناشد التجمع الأحزاب السياسية تلافي هذه الوضعية و تخصيص أماكن أكثر للنساء في الانتخابات النيابية.التي تنهي الفترة القانونية لإيداعها نهاية شهر أكتوبر الجاري. 

 

وتصدر المتنافسين على الانتخابات المحلية حزبا الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، وحزب الإصلاح والتنمية الإسلامي “تواصل” الإسلامي المعارض.

 

وقالت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات المكلفة بالإشراف على إعداد وسير عمليات الاقتراع المقررة في 23 نوفمبر في وثيقة أصدرتها: إن مجموع اللوائح المرشحة من طرف الأحزاب السياسية للانتخابات البلدية وصل إلى 1132 لائحة، وإن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية تقدم بأكبر عدد منها حيث غطت ترشحاته كامل مقاطعات الوطن بواقع 218 لائحة، فيما جاء تالياً له حزب التجمع الوطني للاصلاح والتنمية “تواصل” المحسوب على التيار الإسلامي ب 151 لائحة.

 

حزب التحالف الشعبي التقدمي المعارض الذي يتزعمه رئيس الجمعية الوطنية مسعود ولد بلخير حل ثالثاً بواقع 149 لائحة.

 

فيما تقدمت أحزاب محسوبة على الأغلبية بلوائح منفردة، وسجلت لوائح مشتركة محدودة بين أحزاب معارضة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث