الخليج: مفاوضات أخرى فاشلة

الصحيفة تسلط الضوء على زيارة جون كيري للمنطقة في سبيل استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وتلفت الصحيفة إلى مساعي أمريكية لعدم إفشال مهمة كيري في سبيل الحفاظ على الهيبة الأمريكية في المنطقة.

الخليج: مفاوضات أخرى فاشلة

وقالت الصحيفة، الملفت أن الاتفاق جاء بعد ساعات على إعلان فشل كيري في تحقيق اختراق يؤدي إلى استئناف المفاوضات بسبب شروط مستحيلة وضعها رئيس وزراء “إسرائيل” بنيامين نتنياهو، ثم تم اتصال هاتفي بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونتنياهو، وتم بعده الإعلان عن استئناف المفاوضات.

 

وأضافت أن المفاوضات بلا مرجعية وعلى الأرجح سوف يتولاها مارتن انديك، المسؤول الفاعل في “الآيباك” والداعم للسياسات الإسرائيلية، أي أن هذه المفاوضات سوف تكون في عهدة مسؤول أمريكي صهيوني الهوى، ولهذا السبب على ما يبدو وافق نتنياهو على استئنافها لأنها تعفيه من أية مسؤولية طالما يقودها ويشرف عليها مسؤول صهيوني آخر .

 

ولفتت إلى أن السلطة الفلسطينية لم تكشف عن مضامين الاتفاق ومرجعيات المفاوضات، لسبب أنها قد تكون محرجة ولا تستطيع القول إنها اكتفت بالتعهدات الأمريكية، وتخلت عن المرجعيات التي تشكل حداً أدنى من الضمانات المفترضة لنجاح المفاوضات والوصول إلى تسوية معقولة.

 

واختتمت الصحيفة بقولها، لا يضير نتنياهو أن يدخل هكذا مفاوضات تتم فيما تمضي عمليات الاستيطان والتهويد على قدم وساق وبوتائر متسارعة، من دون أن يحصل الفلسطينيون إلا على الفشل والخيبة من جديد .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث